سيدي عيسى سيدي عيسى
الاثنين 5 جمادة الأول 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن  
جديد الموقع  * الدكتور زهير إحدادن في ذمة الله ..المجاهد والمؤرخ والباحث والأكاديمي الكبير...   * " بعض الحياة موت يتنفس" ..جديد الشاعرة التونسية لمياء عمر عياد ..   * أنا رجل عربي جميل    * دروب شائكة (ق.ق.ج)   *  قصيدة: مـــــــــلاذ ...   * " منتهى الحنين " للشاعرة نبيلة سنوساوي .. همسات رائعة .. أو حينما تستنطق الشاعرة فواصل بوحها الرائع ..    * صقـرُ الكتائب   * الصبح الجميل   * ردوني كي ارجع طفلا   * يروادني حلم   * جاءت متأخرة   * " همسة المساء "... " أنين "...   * قصيدة : الشهيد إبراهيم أبو ثُرَيا ملحمة فلسطنية للشاعر:أسعد المصري   * جبل كاف الناقة : كي يكون يوما متنزها ومحمية طبيعية بامتياز ..   * محمد لعمري : الرجل الذي مازال يحب سيدي عيسى من بعيد ..   * نبض من حناياك   * قراءة في رحلة    * أتراه   * الرسامة التشكيلية سامية هواري ...نموذج لواحدة تعيش للفن والتشكيل وتلبس الأحاسيس الفنية ...   * عبد الحميد زوبا وعبد الرحمان مهداوي يكرمان في سيدي عيسى ...أو عندما ترسم الرياضة سبيلا أخرا للتحرير والثورة    
السطوة الاعلامية في الشعر الشعبي
الدكتور : د.حمام محمد زهير
لنفس الكاتب
[ شوهد : 1587 مرة ]

التعريف بالسطوة الاعلامية التى تلازم الشاعر الشعبي

مفهوم السطوة الاعلامية في الشعر الشعبي:
سوف نولي بالشرح في هذا المبحث مفهوم الاسلوب الاعلامي المستعمل في الشعر الشعبي مع تفصيل اهم الانواع الصحفية المرتبطة بالشعر الشعبي واستعمالاتهافي خطابات الجمهور .
المطلب الأول : مفهوم الاسلوب الإعلامي :
يقصد بالأسلوب الإعلامي كل العمليات الإخبارية والروائية التي استعملها الشاعر الشعبي في التبليغ عن مكنوناته للغير، أونقل رسائل المجتمع الى الغيرولا يستطيع هذا العمل ان يؤدى على اكمل وجه الا اذا تخلله ربط تنسيقي بين الانواع الصحفية.
يكتسي توظيف مصطلح \"النوع\" في الأدب الشعبي أهمية ذلك أنه يرتبط بالأدب بصفة عامة ويفتح المجال لمقارنته بمفاهيم أدبية وسوسيولوجية، \" كالنموذج والطراز \" فالنوع ينتمي إلى الإنتاج الأدبي ( شعرا ونثرا ) بينما الطراز ينتمي إلى القصة والرواية .
عندما يتم توظيف مثل هذه المصطلحات في الصحافة يتعقد الأمر أكثر لارتباط فن الصحافة بالنشاطات السياسية والثقافية والاقتصادية وقد أكد أوليفي بوجلان أنه لم يسبق وأن نظر للإنتاج الصحفي على أساس الانتماء إلى أنواع مثلما ينظر إلى المنتوج الفيلمي غير أنه لا يمكن أن يخفى على احد تنوع الكتابة الصحفية مما أدى بالعلماء إلى تسميتها بالطبخ.
فتاريخ الصحافة لم يستثن أبدا من الكتابة أنواعا أدبية، فهناك نوع خاص \" كالورقة الممتازة \" وهو تقديم لصدور كتاب واستعملها الرواقيون المكلفون بنقل ما يجري في أروقة البرلمان ويمكن إن يشمل نقل أحداث التي تجري في منطقة سكنية.
ومما هو معروف فإن أي منتوج إبداعي هو مجمع لأفكار تتميز بخصائص فن الكتابة يؤهلها إلى أن تغزو ضمائر الناس نتيجة لما يشوبها من توظيف للمعاني أو المشاعر والعواطف والانفعالات ولهذا نجد انه يؤدي إلى ظهور الكتابة بالمضامين المختلفة.
يتطلب الأمر النظر إلى علاقة التأثير التي يحدثها المضمون الأدبي المتنوع انطلاقا من وظائف اللسان وما يحويه من مدونات أجهزة الإعلام (LESCODES) وهي التي تصنع التصور الإبداعي بغية تجسيد النوع.
وإذا انطلقنا من تعريف الأنواع على أنها تلك المساهمات التي تملك شكلا قاعديا وثابتا يترجم الظواهر والحقائق فإننا نقف عند الكثير منها في أشعار اعمر بن جيلالي والظاهرة في كل العينات المشمولة من الدراسة هي ذات متماسكة تتميز بالثبات والاستقرار في المعنى خصوصا عندما يحاول أن يحلل ويصور عظمة وهول الأحداث .
ولهذا فسنعتمد في هذا العنصر على ترتيب الأنواع الصحفية المنتقاة في شعر اعمر المقني .
1 ـ الانواع الصحفية الملاحظة في الترتيب الشعري :
توجد الأنواع الصحفية مرتبة في النوع الخبري والتقرير والمقدمة والتعليق والمقال الافتتاحي .
- النوع الخبري:
يعني النوع الخبري تصوير وصياغة أحداث وعروض كتبت في رسائل إعلامية فالنوع الخبري يرتبط بكل إشعار الشاعر، إبتداءا مما ذكر عند الأولين وعند الآخرين ، فمثلا في قصيدة مدح عرش السحاري ينطلق من إعادة صياغة لمقروءات سابقة كآيات أو حكم .
و يقول الشاعر :
في فلاح المجد أهلو وقواليـــــه واهي فعل بالخير معلوم ينـاول
والمكتوب يجيك ولاتغدى ليــــه زين لميعاد للشكر لوالــــو
الحديث بلا قمنة العاقل يحشم بيه عوز الوالي واش تقضي بافعالوا
عبرالشاعر من واقع الذاكرة وفن التدين فقوله المكتوب إيجيك لاتغدى ليه هو إعادة صياغة ملفوظ الآية القرآنية \" وقل لن يصيبكم إلا ما كتب الله لكم \"
كما في قوله دائما:
في فلاح الحد أهلو وقواليــه واللي أفعل بالخير معلوم اينالو
وكأنه يعيد صياغة ماقاله بن علقمة :
ولاتسأل الأضياف من هم فإنهم هم الناس من معروف وجه ومنكر
وتكرار لدينا نفس إعادة صياغة النوع الخبري في البيت الثالث :
الحديث بلا قمنة العاقل يحشم بيه عوز الوالي واش تقضي بافعالوا
مصور في حسه البديهي لأخبار سابق ورد لزيد بن علي وذكره:
خلق اللسان لنطقه وبيانــه - لا للسكوت وذاك حظ الأخرس
فإذا جلست فكن مجيبا سائلا - ان الكلام يزين رب المجلــــس
ويذهب لنا الشاعر إلى تصوير شفاعة النبي(صلعم) لأمته يوم الصراط حين قال:
شفيع الأمة أحمد يوم الفـــــرار والميزان يرجحوا غدوة بنـــا
ياتاج الرسل يانوار الأبصــــار واستر القلوب بيك يهنيــــــنا
من حرمتك ماتشوف مسلم النـــار والصراط أنت عليه تعقبنــــا
ليك الهربة ياحبيبي عيب وعــار لاتغفل ولاتسهى عنـــــــا
فرحنا نرها وبك على لبكـــار سكنا قصور من عالي الجنــــة
ياسعدي ويافرحي وزيخي بالمختار من حوضو صاحب الشفاعة يروينا
يامحمد يا احمد ويالمختــار رانا محشورين ها واحضر لينــــا
وهو إعادة موفقة لصياغة الآية الكريمة : \" تتجافى جنوبهم \"
وذكر الشاعر في فصل أمر من قصيدة موجهة الى المطرب الشعبي خليفي احمد
أنت قلت الحب نارو ماتطفاش من آثر جهدوا مايبــــراش
المحاين والحب مافيهم تفيـاش من ملكوه بغيرهم مايلهـــاشي
وساقي كاسهم مايتهنــاش مشرود ومملوك والقلب مطاشـي
فهو فن بديع معاناته مع الزهرة والخادم حاول أن يعرف الحب بأنه جنون لا محمود ولا مذموم وعنده الهوى محنة امتحن الله بها عباده على غرار الصوفية.
وما هو في هذه الحالة إلا أخبار قصصي لقول الشاعر:
هل الحب زفرة بعد زفــــرة وحر على الإحتساء ليس له برد
وفيض دموع العين يأتي كلما بدا علم من ارضكم لم يكن يبدوا
ـ الأنواع الصحفية السردية:
تكثر الأنواع السردية كثيرا في كل قصائد حمر لعين أعمر لأنه تناول المروي من أخبار وحوادث و تقارير تدور حول حوادث قصيرة ومآسي وتسلط الأضواء على مواقف وتتناول قصص تاريخية وفي بعض الأحيان تصف الأشخاص وقد لاحظنا ذلك كثيرا.
01 ـ التقرير:
يعرف التقرير على أنه نوع صحفي ينقل تفاصيل الوقائع والأحداث فإذا كان الخبر يعلن عن الواقعة فالتقرير هو تفصيل الشاعر عنه بنقل مجريات كثيرة في قصيدة وفاة سي المصطفى سنة 76 وينقسم التقرير إلى هذه الأنواع :
1 ـ التقرير الحي: يشترط أن يكون الصحفي حاضرا مكان وقوع الحدث، حتى ينقل ويجعل المستمع أو القارئ يعيش الحدث وكأنه هو.
2 ـ التقرير الحي المباشر: وهو التقرير المنقول من مكان الحدث مباشرة دون استعمال.
3 ـ التقرير الحي غير المباشر: هو التقرير الذي يتحصل عليه من جهات مختلفة ثم يشرع في التصرف فيه حسب الخط الافتتاحي لصاحب الوسيلة الإعلامية
4 ـ التقرير الخبري: يعتمد هذا النوع من التقرير على جميع معلومات من مصادر مختلفة ثم يقوم بعرضها ويتوفر هذا كثير في قصائد الشاعر
5 ـ تقرير عرض الشخصيات : يقدم تلخيصا لبعض الشخصيات التي تصنع الجديد وهو يشبه البورتري أو الصورة الصحفية .
أ ـ التحليل :
انطلق الشاعر حمر لعين اعمر المقني في قصيدة العجلات باستعمال تقرير حي :
ركبت طاكسي لسع جديـــــــد متربي مولاه من صغرو فاهم
تعرف لو ماخاض ينفق ويزيد متربي بن عايلة ماشي واهـم
سيس كبير تعرف صابي وليد مايبدل سيرتو مايتلاطـــــم
راني في أثارهم تنقم ونريــــد صف الوالدين كانوا مسهاهم
في هذا التقرير الحي يرسل الشاعر من داخل سيارة الأجرة عرضا لحالة السائق الفطن الذي كان يوقر الشاعر ويحترمه كثيرا مما دعى بالشاعر إلى تخصيص أكثر من 6 أبيات في قصيدة العجلات يعرض تفصيلا خاص بالسائق تجعل من المستمع يظن وكأنه يجالس الشاعر نفسه داخل السيارة .
عند تمعن عينة القصائد المتناولة في الدراسة لا نجد أيه قصيدة واحدة تعرض المعلومات أو تقدم واقعة من خلال منظور ذاتي مما يؤدي بنا إلى التأكيد من وجهة نظر إعلامية على أن التقرير الإخباري كان النوع الغالب في قصائد الشاعر .
ولو أخذنا بالتعريف الذي وضعه ناصف لطفي أن التقرير يصف وصفا تحليليا للأحداث الواقعية يصفها في سيرها و ديناميكتها كقضايا اجتماعية فهو يصف تقلب الأحوال عندما كان شابا يتنعم بالحب كغيره من أقرانه فجاء تقريره الإخباري أبلغ وصفا على قريحته الحية :
صهد الحب يذوب الكاسح لهشاش - تلف رايوا همل ولاشــــــى
ماتلا حال إن فات ماباقي تفيــاس - راح الزهو من العقل ماولاشي
وإذا أضفنا ارتباط التقرير بالتحقيق فإننا نقف عند تعريف جميل وضعه محمود غربي بأن التقرير هو إخطار القارئ بشيء جديد فهو تسجيل لما يراه الصحفي ولما سمعه ولما استطاع أن يعرفه بطريق مباشر أو غير مباشر ولا يخلوا هذا الإخطار أبدا عند ما نقرأه من ترديد لرسالة طويلة تبدأ فصولها من مقدمة وتحليل على تحرير النوع الذي ذكره أفلاطون في تعريف النوع بالموقف الجمالي والإبداع الذي يقترب من نظريات الإلهام والعقلية والاجتماعية وهي نظريات على الرغم من تطرقها لمشكلة للمعنى الجمالي في المقدمة الإخبارية للعمل المبدع فهي تحاول مجتمعة تفسير العملية الإبداعية على أساس نوع من الوعي المرتبط بالفن هذا من جهة أما من ناحية التفسير العقلي فان الإخطار المبدع يعتمد على العقل كأساس للإبداع فكل عمل فني لا يرى النور الذي إذا مسته عصا العقل البشري وخضع للإرادة والتصميم كما زعم باسكال عندما قال إني أستطيع أن أتخيل إنسان بلا يدين أو رجلين أو بلا دماغ ولكن لا أستطيع أن أتخيل إنسانا بلا عقل لأنه سيكون مثل صخرة أو جماد
ولم يعرض الشاعر في تقاريره الإخبارية إلا إنتاجا فرديا كان يرمز منه الى غاية اجتماعية لأن ذلك يرتبط أصلا باجتماعية الإبداع وجاء في قول دور كايم ما يدعم ذلك بان الإبداع الفني هو ظاهرة اجتماعية إن الشاعر بن جيلالي لم يقف عند الواقعة موقف المتفرج الشاكي بل كان يضيف على ما يشاهده ألوانا فنية خيالية وإذا أردنا أن نحلل التقرير الإخباري الحي فإننا لا نجده يخلو من العناصر التالية :
ـ الحادثة: تعتبر الحادثة مجموعة فن الوقائع الجزئية مرتبطة ومنظمة بشكل خاص تتفاعل شخصياته وفقا زمن ترابطي دقيق يجعل منها وحدة ذات دلالة مجددة حيث كان الشاعر يصر على نقلها وإنشاء القوة الإبداعية في تعظيمها مثل قوله:
ياحبس فيلار ضاقت روحي فيك - يازرق البيبان قويت اهبالـــي
ونفوت مكتوب ربي وانخليـــك - ننسى ماعديت من شهر والليالي
فالحادثة هنا \" سجن الشاعر \" بسبب مشاحنات كانت تربطه بإحدى الأقارب .
ـ السرد : يعتبر السرد نقل للحادثة في صورتها الواقعية إلى صورة لغوية بحيث يختار منها الشاعر ما يلي :
1 ـ الطريقة المباشرة الملحمية: يكون الكاتب مؤرخا يسرد من الخارج ولا يقحم نفسه.
2 ـ السرد الذاتي: يكتب في السرد الشاعر ويقول على لسانه
3 ـ الطريقة الخيالية: كأن يسرد ما يسمع من حكايات
و لا نستطيع أن نقدر الحكم على الشاعر من خلال النظرة السردية ما لم نحاول وضع تمحيص لعنصرين أماالعنصر الأول فيتعلق بطريقة البناء البيئي الذي يجعلنا نقترب للتوظيف الإبداعي الإعلامي للصور المنقولة.
إن تقارير الشاعر اعمر بن جيلالي يظهر فيها الحادث ثم التقمص بالدور المنقذ الذي يربط بين العناصر المتفرقة باعتبارها نواة وشخصية مركزية ، والعنصر الثاني يتعلق بالصورة العضوية فالقصة مهما امتلأت بالحوادث الجزئية فهي منظمة من خلال تحليل الطفرة الإعلامية من خلال التقرير الإخباري في قصائد الشاعر نلاحظ أنهما أجمل ، قلت في بداية الفصل مخطط التقرير (مقدمة ، المجسم) ما يتفحص أن تقارير الخبر الإعلامي الواردة في قصائد الشاعر تظهر فيها الترتيبات التالية :
ـ أولا : العنوان: لا يركز الشاعرعلى العنوان بل كان كثير التفصيل لموضوع القصيدة أمام المستمعين وما ذكره في حياته أنه لم يسمي إلا قصيدتين الأولى خاصة بالمخلول والثانية الرقاديات من المدح رغم أن العنوان جد مهم في لغة التقرير ذلك أنه يجمل بين القيم إلاخبارية والقوة في التعبير .
ولا يعني عدم توفيق الشاعر في وضع العنوان هو تخليه عن \" المقدمة \" فلا نكاد نقرأ قصيدة إلا ونجد أنه أحكم مقدمة بعنوان تحضير تقارير تمتاز في شموليتها بالمرونة وهاهو يذكر في مقالاته لقصيدة نوصيك اذا راك عاقل :
نوصيك اذا راك عاقل متـــــربص - خذ مهاية لاتخالف لبس الثــــور
لا تمشي بزاف لاتشقى تفـــــرص - مكتوبك يأتيك والأرزاق ازهــور
الماشي يمشي في النهار إذا يسخص - العشبة تشوف نوارها في كل بــــرور
يتحفض حتى لكراع اذا يتعــــس - ويصرف على الشوك والحجر يجور
ـ المقدمة: إن الشاعر اعمر بن جيلالي يحضر القارئ والمستمع ويهيئه بتشويق خاص يجعله يفرض عليه الموضوع فرضا بحيث يكون مرغما على إتباعه ،فهو يكتفي بفرض عنصر أو عنصرين في المقدمة ثم يترك العناصر الأخرى في جسم التحليل ومنه قوله في قصيدة أفهم يا من راك لكلامي سامع .
افهم يامن راك لكلامي سـامع - عظم الجيفة لاتبيعو لاتشـــــريه
واتأدب ارتب لاتامن لاتخدع - واعطي حق الناس ماشلالك بيـــه
الجسم : يتخذ حمرالعين اعمر منحا منفردا في التحليل يختلف عن كل الشعراء فهو يعيد تشكيل الحدث إعلاميا وكأنه يعيش الحدث بعينه في الزمان والمكان فيفرض الحدث كرونولوجيا وكأنه يسايره رغم أنه كان يحاول طرح تجربته وما سمعه عن الناس فيملأ قصيدته بتصميم علمي منظم يبدأ بمفهوم الصراع ثم ينتهي بعملية البناء وداخل ذلك يوجز الحواجز المفاجئة التي تؤدي إلى نمو الصراع حتى يصل إلى أقصاها إثارة في النهاية ينصح بإزالة العراقيل بتقديم حلول مكتسبه من حياته .
3 ـ التعليق : يعتبر التعليق تلك الكتابة التي يدخل فيها الكاتب رأيه الشخصي بإعطاء معاني كاملة على الأخبار، في إطار وجهة نظر يحددها الخط الإقتناعي الوسيلة الإعلاميةويعرفه فاروق أبو زيد بأنه مادة صحفية معبرة عن حكم الصحافي في الشخص وهذا عكس الخبر الذي يجب أن يكون مقيدا بالموضوعية وبالرجوع إلى مغزى التعليق نلاحظ أنه يعطي للأحداث مغزا يكسبها حلاوة لأنه يستهدف نظرة القراء والمستمعين فيحكم على بعض المواقف بأنها ضارة وغير نافعة والأخرى ناجحة وصائبة ويذهب الكثير من فقهاء الإعلام إلى أن التعليق هو تعقيب يحمل شرح بينما يذهب العياضي إلى أبعد من ذلك حين يصف التعليق بأنه نوع صحفي فكري مستقل يشمل وظيفته في إثارة وشرح الأحداث والمشاكل والجواهر .
بعدما تعرفنا على مفهوم التعليق، نحاول أن نرى استعمالاته عند الشاعر وإبعادها في قصيدة:
ياقلبي راني عييت نكاكي فــــيك - تتعدى للحايفة ماكش صـــــابر
ماكش عارف واش راهوترجي فيك - قبر الظلمة فيه تعمى يافاجـــــر
فعلك فاسد كل شئ مرسوم عليـــك - وزمامك مولاه في الكتبة ظاهـر
شهودك عدال حق بلاتشكـــــيك - لسان واسمع شوق جوارح ياسر

نشر في الموقع بتاريخ : الجمعة 7 شعبان 1432هـ الموافق لـ : 2011-07-08



أخبار سيدي عيسى

* سيدي عيسى المدينة تناشدكم *
من أجل الصالح العام من أجل سيدي عيسى ومن أجل كل الذين مروا عبر الزمان والمكان نناشدكم كي تكونوا في الصفوف الأمامية للعمل الصالح الذي نراه ومضة خير تعيد المناعة للناس ولكل من تخالجه نفسه العمل ضمن حراك يعود بالخير على المدينة ..نحن نتوسم خيرا كي نعود الى ترسيم تفاصيل صنعتها أجيال سيدي عيسى عبر التاريخ ولنا في الحلم مليون أمنية كي تتحقق مشاريع وتزدهر رؤى وتنتعش مواقف هنا وهناك تعيد الاعتبار للمدينة ولحياة ننشدها جميلة وفيها كل تلك الاماني التي نراها تعيد إلينا كل اللقطات الجميلة التي نسعد بها بداية البداية للدخول في مرحلة صفاء مع الذات ومع مل الخيرين في سيدي عيسى رؤية تلامس الواقع وتعيد الامل لكل واحد يريد الخير ويبحث على الخير وكلنا واحدا كي نعيد الروح الى تفاصيل مدينة متحضرة تأسست منذ عام 1905 ..مدينة سيدي عيسى وكما نرى تحمل كل التفاصيل التاريخية المميزة ..
كونوا معنا جميعا


* ذكرى تأسيس موقع سيدي عيسى *
سيكون يوم 26 جوان 2017 القادم..هو تاريخ الذكرى الخامسة لتأسيس موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب ..وهو ما يسعدنا كي نستمر معكم أيها القراء الاعزاء الذين نسعد بكم وبمواضيعكم المختلفة حسب تبويب المجلة حيث نلتمس من كل من كتب أو أراد المشاركة أو عاين موقع سيدي عيسى الإلكتروني ..كي يراسلنا عبر إدراج مواضيعه عبر خانة المراسلون في الجهة اليمنى من الأعلى في مضموت الصفحة الرئيسية للموقع ..وسعداء دائما بما يتم ادراجه من مواضيع خاصة المتعلقة بتاريخ وحضارة سيدي عيسى وكذا كل القضايا والنشاطات والاحداث الحاصلة وعموما كل ما ينفع الناس ولا يدرج الموقع أبدا المواضيع ذات الطابع السياسي او الحزبي أو التي تثير النعرات الحزبية والطائفية وتثير التفرقة والفتنة والعنصرية ..وهذا خدمة لرسالة الموقع كي يكن منكم وإليكم ...وهذه الومضة هي بمثابة صورة صادقة تحبذ هيئة الموقع والمجلة أن تكون ضمن زوايا تبويب الموقع كي نصل الى قدر كبير من الاضافات والمرامي الهادفة ...
مرحبا بمساهماتكم

قسم الفيديو
سيدي عيسى ذاكرة وتاريخ
نطلب منكم ارسال روابط للفيديو - الفيديو يكون مسجل على موقع يوتوب
المدة الزمنية أقل من 20 دقيقة


نحن في خدمتكم و شكرا
صور و رسومات


السيد والي ولاية المسيلة حاج مقداد في سيدي عيسى
في اطار فعاليات " البداية لنا والاستمرارية لكم "


تكريم الكاتب العالمي سهيل الخالدي
في المركز الثقافي في سيدي عيسى


الشاعر عمر بوشيبي يكرم الكاتب الكبير
عياش يحياوي في المركز الثقافي خديجة دحماني


علاوة علي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب
علاوة علي أرشيف الموقع الدائم


الاستاذ محمد نوغي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب


الرسام التشكيلي سعيد دنيدني بومرداية


الكاتب الكبير يحي صديقي


المركز الثقافي لشهيدة الكلمة خديجة دحماني


الشاعر الكبير قريبيس بن قويدر


الكاتب عياش يحياوي مع الروائي المهدي ضربان وعرض لكتاب " لقبش "

مراسلون

سجل الآن و أنشر
أكتب موضوعا أوخبرا لحدث جرى في بلدك أومدينتك وأنشره بنفسك في قسم المراسلون.

إقرأ لهولاء
لمياء عمر عياد
لمياء عمر عياد
سوسن بستاني
سوسن بستاني
ساعد بولعواد
ساعد بولعواد
المختار حميدي
المختار حميدي
محمد بتش
محمد بتش"مسعود"
فاطمة امزيل
فاطمة امزيل
سعد نجاع
سعد نجاع
نورة طاع الله
نورة طاع الله
عبد الله بوفولة
عبد الله بوفولة
عبد الله دحدوح
عبد الله دحدوح
نائلي دواودة عبد الغني
نائلي دواودة عبد الغني
Nedjma Sid-Ahmed Gautier
Nedjma Sid-Ahmed Gautier
نبيلة سنوساوي
نبيلة سنوساوي
رابح بلطرش
رابح بلطرش
noro  chebli
noro chebli
خليل صلاح الدين بلعيد
خليل صلاح الدين بلعيد
شنة فوزية
شنة فوزية
بختي ضيف الله
بختي ضيف الله
أبو طه الحجاجي
أبو طه الحجاجي
safia.daadi
safia.daadi
lمحمد بتش
lمحمد بتش
نسرين جواهرة
نسرين جواهرة
عيسى بلمصابيح
عيسى بلمصابيح
دالي يوسف مريم ريان
دالي يوسف مريم ريان
zineb bakhouche
zineb bakhouche
ملياني أحمد رضــــــــــــــا
ملياني أحمد رضــــــــــــــا
حلوز لخضر
حلوز لخضر
عبدالكريم بوخضرة
عبدالكريم بوخضرة
جعفر نسرين
جعفر نسرين
عبد الرزاق بادي
عبد الرزاق بادي
مليكة علي صلاح رافع
مليكة علي صلاح رافع
أميرة أيلول
أميرة أيلول
طاهر ماروك
طاهر ماروك
فضيلة زياية (الخنساء)
فضيلة زياية (الخنساء)
بوفاتح سبقاق
بوفاتح سبقاق
حسدان صبرينة
حسدان صبرينة
فاطمة اغريبا ايت علجت
فاطمة اغريبا ايت علجت
يوسف عمروش
يوسف عمروش
شيخ محمد شريط
شيخ محمد شريط
تواتيت نصرالدين
تواتيت نصرالدين
سيليني غنية
سيليني غنية
أنيسة مارلين
أنيسة مارلين
سماح برحمة
سماح برحمة
وحيدة رجيمي
وحيدة رجيمي
سعادنة كريمة
سعادنة كريمة
حمادة تمام
حمادة تمام
كمال خرشي
كمال خرشي
بامون الحاج  نورالدين
بامون الحاج نورالدين
دليلة  سلام
دليلة سلام
أبو يونس معروفي عمر  الطيب
أبو يونس معروفي عمر الطيب
علاء الدين بوغازي
علاء الدين بوغازي
آمال بن دالي
آمال بن دالي
Kharoubi Anissa
Kharoubi Anissa
أسعد صلاح صابر المصري
أسعد صلاح صابر المصري
علي بن رابح
علي بن رابح
حورية سيرين
حورية سيرين
كمال بداوي
كمال بداوي
أمال حجاب
أمال حجاب
محمد مهنا محمد حسين
محمد مهنا محمد حسين
زليخة بوشيخ
زليخة بوشيخ
محمد الزين
محمد الزين
السعيد بوشلالق
السعيد بوشلالق
سعدي صبّاح
سعدي صبّاح
وردة فاضل
وردة فاضل
جمال الدين الواحدي
جمال الدين الواحدي
Amina Guenif
Amina Guenif
يحياوي سعد
يحياوي سعد
وسيلة بكيس
وسيلة بكيس
مخفي اكرام
مخفي اكرام
دردور سارة
دردور سارة
فاطمة بن أحمد
فاطمة بن أحمد
الشاعر عادل سوالمية
الشاعر عادل سوالمية
مرزاق بوقرن
مرزاق بوقرن
صاد ألف
صاد ألف
فاطمةالزهراء بيلوك
فاطمةالزهراء بيلوك
نادية مداني
نادية مداني
arbi fatima
arbi fatima
شينون أنيس
شينون أنيس
وحيد سليم نايلي
وحيد سليم نايلي
الصـديق فيـثه
الصـديق فيـثه
حمدي فراق
حمدي فراق
رزيقة د بنت الهضاب
رزيقة د بنت الهضاب
شهيناز براح
شهيناز براح
د/ ناصرية بغدادي العرجى - نيويورك
د/ ناصرية بغدادي العرجى - نيويورك
وردة سليماني
وردة سليماني
عيسى فراق
عيسى فراق
زيوش سعيد
زيوش سعيد
جمال بوزيان
جمال بوزيان
علاء الدين بوغازي
علاء الدين بوغازي
عمار نقاز
عمار نقاز
سايج وفاء
سايج وفاء
مهدي جيدال
مهدي جيدال
سميرة منصوري
سميرة منصوري
okba bennaim
okba bennaim
tabet amina
tabet amina
   محمد الزين
محمد الزين
الطاهر عمري
الطاهر عمري
بدر الزمان بوضياف
بدر الزمان بوضياف
هاجر لعروسي
هاجر لعروسي
بوشيخ حسينة
بوشيخ حسينة

جميع الحقوق محفوظة لموقع سيدي عيسى

1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة
الراشدية
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على
info@sidi-aissa.com