سيدي عيسى سيدي عيسى
السبت 8 ذو القعدة 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن  
جديد الموقع  * شاعر الحرية أمحمد عون في ذمة الله....   * احتفال اتحاد الكتاب فرع سيدي عيسى بالعيدين   * احتفال بيت الشعر الجزائري بعيدي الاستقلال و الشباب    * حملة تبرع بالدم في عواس احتفالا بعيد الاستقلال و الشباب   * بلاعة الحدث   * الى أمي..   * ديوان الهايكو :فسيفساء من الهايكو الجزائري..للشاعرة عبر البحر /حلوة السعدية ..   * تكريم الشاعر عمر بوشيبي تكريسُ للثقافة    * ممزوج البكالوريا واللامبالاة ...   * صيحات عانس   * نبتة في أرض الشقاء   * تهنئة بمناسبة عيد الفطر المبارك   * تجربة الحداثة وتناثر الألوان في ديوان: أنامل وأقراص ليزر لـمنذر بشيرة الشقرة يسرى الجبيلي   * رمضان يغادرنا في رمضان   * آية و رزان ثمن العودة   *  وداعا - يوسف –   * أمل الحياة    * مطاعم الرحمة : نموذج جزائري خالص والافطار في كل مكان وأهل الخير يصنعون الخير..وبالقوة ...1541 بلدية جزائرية تتنافس على الخير في شهر رمضان :    * يا ابن التي....؟ !   * إننا نحبك يا عزازقة   
عاشت الفقر واطفأت نورها محنة العشرية ... بلدية سنجاس ضمن دائرة النسيان والبؤس والحرمان...كتبت مراسلتنا من الشلف
بقلم : فاطمة بلزرق
لنفس الكاتب
[ شوهد : 6635 مرة ]

مراسلتنا من ولاية الشلف فاكمة بلزرق ..تحيلنا بطريقتها على بلدية سنجاس ...تابعوا تحقيقها عبر لقطات من واقع مباشر

الشلف/

*- بلدية سنجاس تلك البلدية التي لا تبعد عن الجهة الجنوبية لعاصمة الولاية الشلف الا ب16كلم كما تحدها من الجهة الشمالية بلدية الشلف ومن الغرب بلدية الحجاج اما بالجهة الشرقية بلدية حرشون،ومن الجنوب بلدية الازهرية التابعة لاقليم ولاية تيسمسيلت ومن بين اكبر الطرقات القريبة من مقر بلدية سنجاس الطريق الوطني رقم 19 الرابط بين ولايتي الشلف وتيسمسيلت ناهيك عن الطريق السيار شرق غرب .فهي تعكس من جهتها واقعا جد مخيف حيث تنعدم فيها مظاهر التنمية الحقيقة ..ولمعرفة بلدية سنجاس نعود لتاريخ هذه البلدية التي رجعت ترقيتها الى سنة 1914 اذ تعد بذلك من اقدم البلديات بالولاية على الاطلاق لكن من المفارقات ان تتحول بعض المقاطعات التي كانت تابعة لها في السابق الى دوائر قائمة بذاتها .. ولكن هذه البلدية عاشت الامريين من حرمان ومشاكل خلال العشرية السوداء التي تركت بصماتها راسخة في أذهان سكانها ومواطنيها.

كما هو الحال بالنسبة لدائرة اولاد بن عبد القادر فيما اضحت مجرد بلدية نائية يعيش سكانها عيشة الحرمان والبؤس وتحتاج الى ابسط شروط الحياة الحسنة لتقدر مساحتها 216كلم ويعيش فيها قرابة 32000 نسمة جلهم موزعين على ثلاثة مناطق كبرة هي كالتالي: تمدرارة قربوصة وتسيغاوت وكل من منطقة تظم بدورها العديد من الدواوير والمداشر التي تقدر ب35 منطقة نائية والمعروف عن بلدية سنجاس انها دمرت عن اخرها جراء زلزال اكتوبر 1980،لتحاول هذه البلدية ان تسترد انفاسها للوقوف من جديد حتى جاء اليوم الذي اقعدها محنة العشرية السوداء ... حيث عانى سكان بلدية سنجاس خلال مدة 10سنوات ويلات وازهات ..كما تعرضت معظم مرافقها القاعدية الى التخريب والدمار وما بقي منها الا بقايا تشهد على ان هذه البلدية كانت يوما ما بلدية اسمها سنجاس... كما لعبت التضاريس الجبلية والغابية دورا كبيرا وخاصة غابة خلاد التي ساهمت هي الاخرى وبشكل كبير في تعمير الجماعات المسلحة بالمنطقة التي استوطنت بها واتخذتها مركزا لارتكاب العديد من المجازر وقد ترتب عن ذلك هروب جماعي للسكان نحو مناطق اكثر امنا سواء بمركز البلدية او بمناطق اخرى .

حيث ان النزوح وصل الى حد تلاشي 3دواوير باكملها وهي دوار خلاد الذي كان يقطن به 278مواطن دوار اولاد مبارك الذي كان يفوق عدد سكانه 245نسمة ودوار الكحاحلة الذي يقدر عدد قاطنه ب150فردا اثار الحياة مسحت تماما من هذه المناطق ولم يبق سوى بعض المواطنين الذين حملوا السلاح وتجندوا من اجل توفير الامن لعائلاتهم كما اقيمت في الشان ذاته ثكنة باولاد مبارك سنة 1999 ساهمت في عودة الامن للمنطقة سكان بلدية سنجاس مازالوا غارقين الى اليوم في العديد من الويلات والازمات ... ومن اجل التقرب منهم ومعرفة كافة انشغالاتهم عمدنا في استطلاعنا البحث عن الحقيقة ...وهو الامر الذي قادنا الى التجول بين اهالي المنطقة لتكتشف انشغالاتهم وتطلعاتهم التي كانت مشتركة بين اغلب المواطنين حيث تمحورت حول السكن الشغل ومشكل المياه وهناك مشاكل عدة لا تنتهي .

مشكلهم الوحيد السكن :

توجهنا الى بلدية سنجاس وخصوصا الى مقر البلدية حيث سجلنا الكثير من شكاوي المواطنين مشكلتهم الاساسية ازمة السكن وبشهادات حية التقينا عدد من المتضررين الذين لم يملوا التردد على مكتب رئيس البلدية كلما سمحت لهم فرصة الزيارة الأسبوعية طمعا منهم في الحصول على سكن اجتماعي لكن لا حياة لمن تنادي والمأساة الوحيدة كون الطلبات يستحيل الاستجابة لها امام اكثر من 3000طلب ولا تتوفر البلدية الا على 50شقة جاهزة .غير ان البلدية ليس لها مشاريع لانجاز سكنات اجتماعية في المستقبل وذلك نظرا الى انعدام المنطقة على اراضي خاصة بالبناء .

حيث تمنع بالأراضي الفلاحية اي محاولة للتعمير اما عن السكنات الريفية بصفة اجمالية من مشروع 60 مسكن جديد وترميم 40مسكن اخر حيث يعتبر العدد جد ضئيل اذا حاولنا مقارنته بحجم الطلب حسب المسؤولين المحليين اذ اصبحت مع مرور السنين تسترجع عافيتها بصفة تدريجية والفضل يعود للمشاريع التنموية التي ادرجت ضمن المخططين الخماسي الاول والثاني والتي مست بدورها جميع القطاعات منها التنمية المحلية وقطاع الصحة وقطاع السكن بالدرجة الاولى في حياة سكان بلدية سنجاس ناهيك عن قطاع الاشغال العمومية وقطاع الشبيبة والرياضة دون نسيان قطاع الري ليستفيد عدد من سكان ودواوير من قاعات علاج من بينها بقعة اةلاد هني التي تبعد بحوالي 8كلم عن مقر البلدية لتستفيد خلال سنة 2008 بقاعة علاج الى جانب قاعة اخرى للعلاج وهو نفس الحال لسكان بقعة القنانسة في سنة 2010 الا ان تاخر استلامها لاسباب مجهولة حرم المرضى من خدماتها .بالإضافة الى ذلك استفادت العيادة المتعددة الخدمات بعاصمة البلدية من سيارة اسعاف كما ان هناك مشروع قاعة علاج جاري انجازها ببقعة الزرق التي تبعد ب18كلم عن مقر البلدية لتحضى مناطق النائية بعدة مشاريع ادارية منها 3 فروع بلدية بهدف تقريب الادارة من المواطن وكذا تخفيف عنه مشقة التنقل من بينها بقعة الزرق وعنصر البية والصوامت هذا من جهة ومن جهة قطاع السكن استفاد مركز البلدية بحصة 76 وحدة سكنية ذات طابع اجتماعي لا تزال الاشغال بها جارية وحصة 100 وحدة سكنية ذات طابع ريفي تم توزيعها خلال سنة 2009 في حين استفادت البلدية هذه السنة بحصة 80وحدة سكنية ذات طابع ريفي إضافة الى حصة 60 وحدة سكنية ذات طابع اجتماعي اما عن النقل المدرسي فتتوفر البلدية على 5 حافلات لنقل المتمدرسين منها حافلتين مخصصتين لنقل تلاميذ منطقة سيدي صالح وكذا المناطق المجاورة لها من والى مقر البلدية وحافلتين اخرتين مخصصتين لمنطقة اولاد هني اين يتواجد بها ثانوية ومتوسطتان اضافة الى حافلة واحدة مخصصة لنقل تلاميذ بقعة القنانسة الى مقر مؤسساتهم التربوية الكائنة بمنطقة اولاد هني .وقد استفادت البلدية على ثانوية جديدة على مستوى مقر البلدية لتصل بها نسبة الاشغال في حدود 90بالمائة اما عن قطاع الشبيبة والرياضة فان المنطقة يوجد بها مركب متعددة الرياضات بعاصمة البلدية حيث انتهت به الاشغال وفي انتظار استلامه بشكل رسمي في الايام القليلة المقبلة كما تم اعادة بناء مركز التكوين المهني بنسبة 70بالمائة وعن قطاع الري تم اعادة شبكة المياه الصالحة للشرب داخل المجمعات السكنية المتواجدة بمركز البلدية والتي يفوق عدد سكانها 6الاف نسمة كلها مقسمة على 5احياء ومجمعات سكنية كما ان البيئة حاضرة في المشاريع التنموية منها مشروع التشجير على طول 12كلم ابتداء من

الطريق الوطني رقم 19 بداية من حي المصالحة الى مدخل البلدية كما استفادت ايضا ذات البلدية في سنة 2010 من مقر الامن الحضري الخارجي ومقر لمصالح الحماية المدنية و بخصوص قطاع الري فقد حضيت البلدية بخزانين مائيين بكل من بقعة اولاد علي ومنطقة الرواينية لفائدة سكان كما هناك خمسة تجمعات سكانية رغم كل المشاريع التنموية المنجزة تبقى البلدية بحاجة ماسة الى مشاريع تنموية اخرى في ظل النقائص المسجلة على مستوى المداشر وكذا المناطق المعزولة اين يعاني سكانها ظروفا اجتماعية صعبة المسالك وكذا غياب المرافق الصحية وضعف حصة الاعانات الريفية وكذا انعدام مياه الشرب والنقل المدرسي والإنارة العمومية بالإضافة الى انعدام شبكات الصرف الصحي واعتماد المواطنين على حفر التقليدية مثل المطامر كما يعتمد اغلبية ساكني المناطق النائية على الوسائل البدائية مثل الحمير من اجل نقل مرضاهم ناهيك عن جلب مياه الشرب من أماكن بعيدة وفي السياق ذاته الاستعانة بالصهاريج التي غالبا ما يرفض اصحابها التنقل الى هاته المناطق لصعوبة المسالك المؤدية للمناطق البعيدة وفي حالة التنقل يستغلون الوضع ويفرضون على المواطنين دفع اثمان لا يستطيع دفعها لانها تفوق قدراتهم الشرائية .

أولاد منصور يطالبون بإعانات ريفية لأنها من أولياتهم :

للوقوف على رفع الواقع المر حسبهم ورفع انشغالاتهم ومعاناتهم اليومية خاصة أن اغلب البقع والمداشر التابعة لبلدية سنجاس تعيش ظروفا قاسيةمثل منطقة اولاد منصور المعروفة بكنية عيسوات نسبة الى لقب احدى العائلات التي تقطنها منذ عدة سنوات وهي المنطقة التي ينتسب اليها رئيس بلدية سنجاس تقع هذه المنطقة حوالي 6كلم جنوب غرب مقر البلدية كما يقدر سكانها قرابة 30عائلة اغلبهم يعيشون في سكنات غير لائقة مغطات بمادة الترنيت كما تفتفر هذه الاخيرة الى ادنى شروط العيش الحسن وكذا الحالة المزرية للسكنات بتصدعها وقدم جدرانها واستفادت 16 عائلة من مجموع سكان ذات البقعة بسكنات جديدة ذات طابع ريفي وحسب ما توصلنا خلال جولتنا من شاهدات حية من قبل سكان البقعة ان مخاوفهم تزداد كلما اقترب فصل الشتاء مما يتسبب من انجرافات ومخاطر السيول التي تسببها الفيضانات ناهيك عن تسرب المياه داخل البيوت كما حدث اخر مرة مع احدى العائلات حيث سقطت جدران بيوتهم جراء تهاطل الامطار الغزيرة التي شهدتها الولاية خلال هذه السنة.

التهميش يحرم الفتيات من الدراسة لانعدام النقل المدرسي:

يعاني سكان البقعة جملة من المشاكل وكذا عدة نقائص من بينها تلك التي عادت بالسلب على فتيات المنطقة مشكلة كبيرة في مقدمتها انعدام النقل المدرسي الذي اضحى هاجسهم الوحيد وخاصة اولياء المتمدرسين على حد سواء علما ان عدد التلاميذ يزاولون دروسهم في مختلف الاطوار حيث يقدر عددهم بنحو 80متمدرس معظمهم مجبرون على قطع مسافة 20كلم ذهابا وايابا يوميا من اجل الالتحاق بمقاعد الدراسة بمركز البلدية بالنسبة للطور الابتدائي ومن ثم يتوجب على التلاميذ وكذا طلبة الطور المتوسط والثانوي التوجه الى منطقة بني ودرن او الى مقر الجامعة بعاصمة الولاية بالنسبة للطلبة الجامعيين وقد ارغم الاولياء بناتهم التوقف عن الدراسة او أرغمتهم الظروف التوقف عن طلب العلم وتحقيق أحلامهن بمواصلة الدراسة بالمتوسطة والثانوية ومن ثم الالتحاق بالجامعة والتخرج ...علما ان عدد الطلبة الذين ينحدرون من المنطقة وتحصلوا على شهادة البكالوريا فيصل عددهم سوى3 من الطلبة فقط وهم من محظوظين على حد تعبير جيرانهم حيث أن ابائهم يملكون سيارات خاصة فهم من ساعدوهم على تخطي مشكل النقل.

قانون الكلوندستان مفروضلا على اهل المنطقة:

كما يشكو سكان بقعة اولاد منصور من مشكل انعدام قاعة علاج بالمنطقة من شانها ان تقدم ابسط الخدمات الطبية للمرضى وكبار السن الذين لا يقدرون على تحمل مشقة التنقل الى مركز البلدية مشيا على الاقدام في ظل العزلة وغياب المواصلات وامام هذا الوضع يستغل اصحاب سيارات الكلوندستان الموقف ليقوموا بفرض سلطتهم على الزبائن المغلوبين عن امرهم ويدفع المواطن في بعض الاحيان قيمة مالية تصل في بعض الاحيان الى 1000دج مقابل نقلهم الى الطبيب الخاص او الى العيادة متعددة الخدمات الكائن مقرها بمركز البلدية وحسب ما صرح به احد المواطنين وهذه الحادثة وقعت منذ ازيد من 5سنوات مضت حيث كانت حادثة جد أليمة لما سردها ذات المواطنين والسبب غياب المواصلات اين وقعت احدى المواطنات البالغة من العمر 60سنة مريضة ولما هب اهلها لجلب سيارة كلوندستان لنقلها الى الطبيب وبعد قلق اهلها لحالتها توفت المرأة في قارعة الطريق وهم في انتظار الكلوندستان الذي اشترط دفع المال قبل التنقل الى قارعة الطريق ليبقى الكلوندستان يفرض شروطه على اهل هذه المناطق رغما عنهم م ما عليهم في هذه الحالة العصيبة سوى الاستجابة والا سيكون مصيرهم الضياع .

هذه المعاناة يعشيها سكان اولاد منصور حيث يصفون انفسهم بالبؤساء لان الجهات المعنية ظلمتهم الى درجة نسيان وجودهم على الخريطة او انهم جزائريون والمزيد من المشاكل التي لا تنتهي ابدا لياتي مشكل الصرف الصحي وانعدام المنطقة لقنوات الصرف وهو الامر الذي دفعهم الى خيار اللجوء الى حفر مطامر للتخلص من الفضلات رغم كل ما تحمله هذه المطامر من اخطار صحية وبيئية كما انها تشكل خطر يهدد حياة أبنائهم بالاضافة الى الشكاوي المتكررة من قبل هؤلاء المواطنين لمرعاة حياتهم وخاصة افتقار المنطقة للماء الصالح للشرب مما يستدعي الامر بهم الى اقتناء صهاريج متنقلة باثمان باهظة الثمن في فصل الصيف اين يصل ثمن الصهريج الى 1000دج ،لياتي مشكل اخر يتعلق باهتراء الطريق والغش القائم في انجاز جسر وادي تسيغاوت وراء عزلة 60عائلة تقع بالعوابد لتبقى رحلتنا مستمرة لنقف عند معاناة سكان بقعة العوابد الواقعة على بعد حوالي 5كلم من الجهة الجنوبية شرق مقر البلدية حيث يصل عدد سكانها قرابة 60عائلة جلهم هاجروا اراضيهم خلال سنوات المحنة الوطنية هروبا من بطش المسلحين ليستقروا بمركز البلدية ولكن ببيوت فوضوية قبل عودتهم النهائية الى مناطقهم الاصلية بعد ان تلقوا وعودا من طرف السلطات المحلية تهدف تحسين اوضاعهم المعيشية وكذا التكفل بالنقائص المعيشية الا ان تلك الوعود ذهبت ادراج الرياح لتبقى ملامح المعاناة والتهميش سيدة الموقف وانشغالات هؤلاء السكان لا تجد أذانا صاغية خاصة مشكل الطريق الوحيد الرابط البقعة بالطريق الوطني رقم 19 والذي اصبح لا يصلح البتة وغير قابل للاستعمال واذا رجعنا لتاريخ انجازه يعود الى سنوات الثمانينيات،ولم يتم اعادة تعبيده الى حد الساعة ولكن مع مرور السنين تحول هذا الاخير الى مسلك متآكل الاطراف حيث احتلته الحفر من مختلف الاحجام ومع تساقط الامطار يزداد سوءا وتدهورا اين يستحيل السير فوقه حتى مشيا على الاقدام ليضحى يشكل خطرا كبيرا على اصحاب المركبات والتي غالبا ما يفضل اصحابها تركها بدلا من استعمالها على الطريق الزلج المؤدي الى الموت المحتوم ونظرا لاهمية هذا الطريق الذي يعد المسلك الوحيد ...يناشد هؤلاء السكان السلطات الولائية لاعادة الاعتبار لهذا الطريق مع توفير وسائل النقل والمواصلات التي من شانها ان تخفف عنهم معاناة التنقل الى اماكن عملهم والتحاق ابنائهم بمقاعد الدراسة بالمؤسسات التربوية في ظروف جد حسنة كما يطالبون بايفادتهم بلجنة تحقيق من الولاية من اجل الوقوف على مشروع تجسيد الجسر الذي تم انجازه على مستوى وادي تسيغاوت والفاصل بين المنطقة ومحور الطريق الوطني رقم 19 حيث من الصعوبة بمكان العبور عليه اثناء تساقط الامطار يحرم هذا التلاميذ الذين لا قوة لديهم للعبور على الجسر لصعوبته اما عن العمال فهم مجبرون بالرجوع الى منازلهم والبقاء فيها الى غاية تحسن احوال الجوية وكذا تراجع مستوى مياه الوادي وخلال فصل الصيف وشدة الحرارة واحتياج سكان المنطقة للماء الشروب مما يستدعيهم الامر لاستعمال الدواب لجلب الماء وقطع مسافة 12كلم لجلب هذه المادة الحيوية من عنصر عين الطاقة .وفي الشان ذاته يطالب ذات المواطنين من السلطات المعنية استفادتهم من حصص اضافية من السكنات الريفية حيث ان اغلب العائلات تعيش في سكنات غير لائقة في حين لم يتجاوز عدد المستفيدين من الاعانات الريفية 15عائلة من مجموع السكان ويرى هؤلاء المواطنين انه من الضروري أن توفر لهم الانارة الخارجية بحكم ان البقعة معزولة وبجانب الغابة فبين اللجظة والاخرى يتعرضون الى الخطر سواء من قبل اللصوص او الحيونات البرية وللاشارة فان اغلب سكان المنطقة حملوا السلاح للدفاع عن انفسهم حتى يتسنى لهم الاستقرار وخدمة اراضيهم وممتلكاتهم بعيدا عن الخوف والرعب الذي انتابهم خلال العشرية الدامية وقد اكد لنا انه في حالة عدم استجابة السلطات لمطالبهم سيكونون مجبرين على الرحيل والنزوح من جديد .
.
مشكل النقل :

مازال سكان بلدية سنجاس وخاصة المواطنين الذين يقطنون بالمناطق النائية يشتكون من غياب النقل رغم وجوده والسبب يعود لسوء التسيير والمراقبة ونذا البرمجة من طرف مديرية النقل ،كما ان ذات البلدية لم يخصص لها مبلغ مالي من اجل تهيئة وتعبئة الطرقات وفي السياق ذاته يبقى مواطنوا المناطق الجبلية والبعيدة يجدون صعوبة في التنقل لاهتراء الطرقات مما زاد من عزلتهم مثلما هو الحال بالطريق الرابط بين الخرافة والزرق وبين طريق سنجاس و النحالة بحوالي 03كلم وعن الطريق الرابط بين بقعة بخيرة والطريق الولائي رقم 132 الذي لا يزال قيد الدراسة وهنا نلاحظ أن كل من يزور المنطقة يكتشف .افتقار البلدية لمحطات نقل المسافرين مما جعل اصحاب المركبات يشكلون مشكل كبير واضحوا يشغلون الطرقات بصفة عشوائية وبدون رقابة بالإضافة الى التجمع الهائل للمواطنين المنتظرين دورهم في التنقل الى عاصمة الولاية وفي الشان ذاته يطالب سكان المنطقة في انجاز محطة جديدة للنقل الحضري والتي هي في الوقت الحالي قيد الانجاز ومقرها بمنطقة بني ودرن حيث ستتكفل بالنقل الحضري على مستوى بلدية الشلف .

شبح الفقر يثير استياء سكان المنطقة والبطالة اتخرت قواى الشباب:

تزداد البطالة في التكاثر بقوى حيث أضحت تؤرق كاهل شباب المنطقة وخاصة بلدية سنجاس لتقوم الجهات المعنية باحصاء ما يقارب عن 2694 بطالا من بينهم 1881 شابا و813 ايناث ليعود السبب لغياب الفضاءات التي من شانها امتصاص اليد العاملة مثل الإدارات والمؤسسات ناهيك عن المصانع التي تظل مصلحة الشؤون الاجتماعية التابعة لبلدية سنجاس كلها مقصدا للشباب البطال طلبا لمناصب عمل في اطار تشغيل الشباب او الشبكة الاجتماعية حيث تم توفير قرابة 44 منصب في المدارس التربوية كحراس ومنظفين و15 منصب في قطاع الطرقات و30منصب في قطاع الغابات ،ليبقى عدد المناصب الممنوحة في اطار تشغيل الشباب 50 منصب فقط وهو الامر الذي يشكل حسب المسئولين المحليين ضغطا كبير على البلدية وذلك لعدم تلبية جميع الطلبات اما عن مصير الإطارات المتخرجة من الجامعة وإعطائهم كيفية المساهمة في تنمية البلدية ليتم في السياق ذاته انجاز ما يعادل 117 محلا تجاريا في اطار برنامج 100محل في كل بلدية وذلك عام 2006/2007 الا انه لم يستفد منه الا 07 شباب من هذه المحلات منذ سنة 2007 اثناء زيارة رئيس الجمهورية لولاية الشلف .

ليبقى 110 محل خارج نطاق الدعم في اطار البرامج التنموية المحلية بالإضافة الى ان هذه المحلات تبعد عن مقر البلدية باكثر من 10كلم لتبقى شكاوي سكان البلدية قائمة على حالها الى حين ايجاد اذان صاغية لان الصورة السوداء التي رسمها ذات المواطنين المهمشين حسبهم هي واقع عاشوه ومازالوا يعيشونه وما يطلبونه سوى التفاتة صغيرة لتحل مشاكلهم اليومية وتنتهي معاناتهم مع البؤس والحرمان.

فاطمة بلزرق

نشر في الموقع بتاريخ : الاثنين 17 شعبان 1432هـ الموافق لـ : 2011-07-18



أخبار سيدي عيسى

* سيدي عيسى المدينة تناشدكم *
من أجل الصالح العام من أجل سيدي عيسى ومن أجل كل الذين مروا عبر الزمان والمكان نناشدكم كي تكونوا في الصفوف الأمامية للعمل الصالح الذي نراه ومضة خير تعيد المناعة للناس ولكل من تخالجه نفسه العمل ضمن حراك يعود بالخير على المدينة ..نحن نتوسم خيرا كي نعود الى ترسيم تفاصيل صنعتها أجيال سيدي عيسى عبر التاريخ ولنا في الحلم مليون أمنية كي تتحقق مشاريع وتزدهر رؤى وتنتعش مواقف هنا وهناك تعيد الاعتبار للمدينة ولحياة ننشدها جميلة وفيها كل تلك الاماني التي نراها تعيد إلينا كل اللقطات الجميلة التي نسعد بها بداية البداية للدخول في مرحلة صفاء مع الذات ومع مل الخيرين في سيدي عيسى رؤية تلامس الواقع وتعيد الامل لكل واحد يريد الخير ويبحث على الخير وكلنا واحدا كي نعيد الروح الى تفاصيل مدينة متحضرة تأسست منذ عام 1905 ..مدينة سيدي عيسى وكما نرى تحمل كل التفاصيل التاريخية المميزة ..
كونوا معنا جميعا


* ذكرى تأسيس موقع سيدي عيسى *
سيكون يوم 26 جوان 2017 القادم..هو تاريخ الذكرى الخامسة لتأسيس موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب ..وهو ما يسعدنا كي نستمر معكم أيها القراء الاعزاء الذين نسعد بكم وبمواضيعكم المختلفة حسب تبويب المجلة حيث نلتمس من كل من كتب أو أراد المشاركة أو عاين موقع سيدي عيسى الإلكتروني ..كي يراسلنا عبر إدراج مواضيعه عبر خانة المراسلون في الجهة اليمنى من الأعلى في مضموت الصفحة الرئيسية للموقع ..وسعداء دائما بما يتم ادراجه من مواضيع خاصة المتعلقة بتاريخ وحضارة سيدي عيسى وكذا كل القضايا والنشاطات والاحداث الحاصلة وعموما كل ما ينفع الناس ولا يدرج الموقع أبدا المواضيع ذات الطابع السياسي او الحزبي أو التي تثير النعرات الحزبية والطائفية وتثير التفرقة والفتنة والعنصرية ..وهذا خدمة لرسالة الموقع كي يكن منكم وإليكم ...وهذه الومضة هي بمثابة صورة صادقة تحبذ هيئة الموقع والمجلة أن تكون ضمن زوايا تبويب الموقع كي نصل الى قدر كبير من الاضافات والمرامي الهادفة ...
مرحبا بمساهماتكم

قسم الفيديو
سيدي عيسى ذاكرة وتاريخ
نطلب منكم ارسال روابط للفيديو - الفيديو يكون مسجل على موقع يوتوب
المدة الزمنية أقل من 20 دقيقة


نحن في خدمتكم و شكرا
صور و رسومات


السيد والي ولاية المسيلة حاج مقداد في سيدي عيسى
في اطار فعاليات " البداية لنا والاستمرارية لكم "


تكريم الكاتب العالمي سهيل الخالدي
في المركز الثقافي في سيدي عيسى


الشاعر عمر بوشيبي يكرم الكاتب الكبير
عياش يحياوي في المركز الثقافي خديجة دحماني


علاوة علي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب
علاوة علي أرشيف الموقع الدائم


الاستاذ محمد نوغي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب


الرسام التشكيلي سعيد دنيدني بومرداية


الكاتب الكبير يحي صديقي


المركز الثقافي لشهيدة الكلمة خديجة دحماني


الشاعر الكبير قريبيس بن قويدر


الكاتب عياش يحياوي مع الروائي المهدي ضربان وعرض لكتاب " لقبش "

مراسلون

سجل الآن و أنشر
أكتب موضوعا أوخبرا لحدث جرى في بلدك أومدينتك وأنشره بنفسك في قسم المراسلون.

إقرأ لهولاء
لمياء عمر عياد
لمياء عمر عياد
سوسن بستاني
سوسن بستاني
ساعد بولعواد
ساعد بولعواد
المختار حميدي
المختار حميدي
محمد بتش
محمد بتش"مسعود"
فاطمة امزيل
فاطمة امزيل
سعد نجاع
سعد نجاع
نورة طاع الله
نورة طاع الله
شنة فوزية
شنة فوزية
عبد الله بوفولة
عبد الله بوفولة
عبد الله دحدوح
عبد الله دحدوح
نائلي دواودة عبد الغني
نائلي دواودة عبد الغني
Nedjma Sid-Ahmed Gautier
Nedjma Sid-Ahmed Gautier
نبيلة سنوساوي
نبيلة سنوساوي
رابح بلطرش
رابح بلطرش
noro  chebli
noro chebli
خليل صلاح الدين بلعيد
خليل صلاح الدين بلعيد
شنة فوزية
شنة فوزية
بختي ضيف الله
بختي ضيف الله
أبو طه الحجاجي
أبو طه الحجاجي
safia.daadi
safia.daadi
lمحمد بتش
lمحمد بتش
نسرين جواهرة
نسرين جواهرة
عيسى بلمصابيح
عيسى بلمصابيح
دالي يوسف مريم ريان
دالي يوسف مريم ريان
zineb bakhouche
zineb bakhouche
ملياني أحمد رضــــــــــــــا
ملياني أحمد رضــــــــــــــا
حلوز لخضر
حلوز لخضر
عبدالكريم بوخضرة
عبدالكريم بوخضرة
جعفر نسرين
جعفر نسرين
عبد الرزاق بادي
عبد الرزاق بادي
مليكة علي صلاح رافع
مليكة علي صلاح رافع
أميرة أيلول
أميرة أيلول
طاهر ماروك
طاهر ماروك
فضيلة زياية (الخنساء)
فضيلة زياية (الخنساء)
بوفاتح سبقاق
بوفاتح سبقاق
حسدان صبرينة
حسدان صبرينة
فاطمة اغريبا ايت علجت
فاطمة اغريبا ايت علجت
يوسف عمروش
يوسف عمروش
شيخ محمد شريط
شيخ محمد شريط
تواتيت نصرالدين
تواتيت نصرالدين
سيليني غنية
سيليني غنية
أنيسة مارلين
أنيسة مارلين
سماح برحمة
سماح برحمة
وحيدة رجيمي
وحيدة رجيمي
سعادنة كريمة
سعادنة كريمة
حمادة تمام
حمادة تمام
كمال خرشي
كمال خرشي
بامون الحاج  نورالدين
بامون الحاج نورالدين
دليلة  سلام
دليلة سلام
أبو يونس معروفي عمر  الطيب
أبو يونس معروفي عمر الطيب
علاء الدين بوغازي
علاء الدين بوغازي
آمال بن دالي
آمال بن دالي
Kharoubi Anissa
Kharoubi Anissa
أسعد صلاح صابر المصري
أسعد صلاح صابر المصري
علي بن رابح
علي بن رابح
حورية سيرين
حورية سيرين
كمال بداوي
كمال بداوي
أمال حجاب
أمال حجاب
محمد مهنا محمد حسين
محمد مهنا محمد حسين
زليخة بوشيخ
زليخة بوشيخ
محمد الزين
محمد الزين
السعيد بوشلالق
السعيد بوشلالق
سعدي صبّاح
سعدي صبّاح
وردة فاضل
وردة فاضل
جمال الدين الواحدي
جمال الدين الواحدي
Amina Guenif
Amina Guenif
يحياوي سعد
يحياوي سعد
وسيلة بكيس
وسيلة بكيس
مخفي اكرام
مخفي اكرام
دردور سارة
دردور سارة
فاطمة بن أحمد
فاطمة بن أحمد
الشاعر عادل سوالمية
الشاعر عادل سوالمية
مرزاق بوقرن
مرزاق بوقرن
صاد ألف
صاد ألف
فاطمةالزهراء بيلوك
فاطمةالزهراء بيلوك
نادية مداني
نادية مداني
arbi fatima
arbi fatima
شينون أنيس
شينون أنيس
وحيد سليم نايلي
وحيد سليم نايلي
الصـديق فيـثه
الصـديق فيـثه
حمدي فراق
حمدي فراق
رزيقة د بنت الهضاب
رزيقة د بنت الهضاب
شهيناز براح
شهيناز براح
د/ ناصرية بغدادي العرجى - نيويورك
د/ ناصرية بغدادي العرجى - نيويورك
وردة سليماني
وردة سليماني
عيسى فراق
عيسى فراق
زيوش سعيد
زيوش سعيد
جمال بوزيان
جمال بوزيان
علاء الدين بوغازي
علاء الدين بوغازي
عمار نقاز
عمار نقاز
سايج وفاء
سايج وفاء
مهدي جيدال
مهدي جيدال
سميرة منصوري
سميرة منصوري
okba bennaim
okba bennaim
tabet amina
tabet amina
   محمد الزين
محمد الزين
الطاهر عمري
الطاهر عمري
بدر الزمان بوضياف
بدر الزمان بوضياف
هاجر لعروسي
هاجر لعروسي

جميع الحقوق محفوظة لموقع سيدي عيسى

1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة
الراشدية
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على
info@sidi-aissa.com