سيدي عيسى سيدي عيسى
الخميس 3 شعبان 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن  
جديد الموقع  * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يحييّ ذكرى يوم العلم   * بلى .. ليس تناقضا   * قائد الطائرة المنكوبة المقدم الشهيد دوسن اسماعيل : هؤلاء هم أبطال جيشنا الوطني الشعبي ..   * (( للرّتاجين باب حديديّ ))!!! ...   *  اللؤلؤ المنثور    * طيور الكوش متى تعود ؟ لعبد الحميد مغيش : العشق الذي يغوص في الكينونة..   * المجموعة الشعرية "الأزهار" لـ نسرين جواهرة : قصائد ضاربة في عمق الوجدان والتأمل ..   * نبض آدم   * سمراء   * محطات حي السان كوري ..محمد بن مخلوفي :حكاية رائعة في عرف الصداقة ..مقهى الذيب ..وحي الروفوال بالعاصمة.. الحلقة الثالثة    * نهوند بومامي : حكاية انسانية خالدة ...
   * ديقول العواسي : الحارس المجاهد موساوي عمارة ... عاش غنيا بحب الناس ...   * حياتي بالسان كوري : العيد بن عروس يفتح حقيبته .." أنا والشمس " .. الحلقة الثانية    *  اشهدْ يا تاريخ و اكتب يا قلم    * نافورة عين السان كوري : محطة تحيلنا على التاريخ.. عمتي العكري ..والمفاتي بيت بوراس ومشاهد أخرى ..الحلقة الأولى ..   * ما للفراق رضينا   * قصيدة " غميضة " للشاعرة المتألقة زهرة بلعالية ...   * الأستاذ قاسمي محمد العيد : مسار حافل بالعطاءات والاضافات ..    * اختتام فعاليات ورشات الطفل المبدع   * جمعيه المحافظة على المحيط والبيئة (تامسيلت) تنظم معرض فصل الربيع : معا لتكريس ثقافة الغرس ..   
التعساء ...كتبت : نادية مداني
بقلم : نادية مداني
لنفس الكاتب
[ شوهد : 1209 مرة ]

الانتقام طبق يقدم باردا


ترك مقاعد الدراسة والتحق بجيش التحرير الوطني، لينتزع الحرية من أيدي المغتصبين،لم يكن يدري أنه يضعها في أيادي تطاول جبروتها لتغتصب الإنسانية من أولاده ،ضحايا الاستعمار... ، ذلك المجاهد الأمي الذي لا يملك سلطة إدارية ، ولا شهادة بمثابة السلاح ،يفتك بها العيش في زمن الطبقية ليواجه بها أعداء الإنسانية، هؤلاء الذين يسمون أنفسهم بشر،ويلقبون أفعالهم بالأقدار ليخفوا غموض شرعيتها،يحترفون لعبة الاختفاء كحرباء حمقاء، جبناء يتسلحون بلسان أعزل يتنابزون بالألقاب ويسخرون من خلق الله ، إنها " الحقرة" في بلاد العزة والكرامة والحرية!
-2-
يُحرم ولده من الدراسة ، لأن ذنبه أنه ضحية الاستعمار... لأن إدارة الثانوية ، وقانونها الأعرج كان لهم الفضل في أن يقذفوا به للشارع ، ولم يحسبوا حساب لتفوقه العلمي ... وأخلاقه العالية ، كل هذا لم يشفع له عندهم ، فقط لأنه أبدى حرية الرأي بطريقته الخاصة، وهي لا تعلم أنها بطرده قضت على مستقبله ، لأنه لا يستطيع ممارسة أي مهنة ما عدا مهنة القلم، ليجد ذلك الشاب صاحب السابعة عشر ربيعا نفسه خارج المدرسة ، بينما الإدارة تحشو التلاميذ قوانينها الثملة ...
" ثمل التاريخ فغنى*** أنشدات" بالحقرة" ملأى "
-3-
في ظل الحرية التي ضحى بها الكثير ، ومنهم الشهداء لم يكن عمي الشهيد الذي أغتيل في حفرة الغدر ، من طرف المستعمرين يدري أنه أضيف إلى قائمة الشهداء التي منحت الاستقلال لأجيال الحرية، التي سولت لهم حريتهم أن يمارس" الحقرة"بكل قذارة ويعيدون كتابة التاريخ بالمقلوب،فوجود الساديين والخونة وحمالين الحطب يجعل من الحفرة أكثر عمق، فهم يدفنون ضحيتهم بنوع من التلذذ والإحساس بنصر خفي غامض يرضي حقدهم السادي! لكنهم يجهلون أن بفعلتهم هذه جعلوا جذور ضحيتهم تمتد في باطن الأرض فالمحن تنجب الرجال لا تقتلهم..
-


-4-
كان صهر المجاهد رجل يحترف المراوغة والكذب وهذه كانت لعبته منذ تاريخ مضى ، فملامحه تعطيك غير ذلك، لأنه يحسن جيدا استعمال الأقنعة الأربعة، وتوهمك سلاسته في الكلام أنه ملاك بريء فهو يصافحك بيد واليد الأخرى تغتالك وهو يرسل لك ابتسامة جوفاء،ونظرة تراقصك بدوار وتجعلك لا تفرق بين الشفقة والخجل وبين الخبث والخديعة، كم تمنيت أنهم اخترعوا جهاز لمعرفة الابتسامات الكاذبة، ، بدل جهاز الكذب، لتخدع ابتسامته تلك الابنة الساذجة، صاحبة الجرم الاستعماري.
- ذلك الجرم اللصيق غير المعدي ولا الو راثي والذي لا يُعرف له أصل ، الذي حيرى حتى أطباء اليابان، جعلها مهتزة في مجتمع مهتز. ...
-5-
عندما تكيد النساء كيدا، وتمكر مكرا تنسى أن الله أمكر الماكرين،إن أستاذة الشيطان والتي يزيدها غرورها الأنثوي تجبرا، لم تتحمل فكرة أن يكون لمنافستها بيتا يحفظ كرامتها ، هذه المنافسة التي كانت في نظرها مجرد نكرة ليس من حقها الزواج الذي أحله الله ، فبدأت تعيد كتابة التاريخ ، ليكون زوجها رصاصة تصوبها نحو شخص ذنبه الوحيد أنه "دلال خير" ....
-تزداد حمالة الحطب غرورا وتجبرا لأنها تستند على صاحب الجلالة المال، الذي حفزها أن تستهتر بالقانون وتلعب بالنار التي تزداد اشتعالا بحقدها .
مما جعلها تحيك خطة من أجل بتر اليدين اللتان ستساعدان منافستها بخطف حرية ذلك الشاب الحليم الهادئ،الذي لا يسمع له صوت، لأن ذلك الجرم الاستعماري، جعله الأكثر حياءا وسلما، لكي يجنب نفسه استفزازات عديمي الإنسانية،طيبة ذلك الأخ سولت لزوج أخته أن يكون رصاصة الغدر والخيانة في ظهره فأعطى الإشارة في نسج وحياكة وإخراج سيناريو لفيلم ....، وبخلق كذبة وهمية من آلاف الأكاذيب التي كاد أن يخرب بها الأسر، ليضرب بها ثلاث عصافير بحجر واحد!




-6-

في صمت القانون وهدوء المحكمة الإجباري، تجلس حمالة الحطب بإغراء خمارها الذي يغطي نصف شعرها، وتلك الخصلة التي تنحدر على وجهها تحفز خيالك بالتهام نصف شعرها المستور وحاجبيها التي حصدت أسفلهما ذات رغبة في القتال ليكون سيف حاد تشهره في لحظة قوة إيمان منك، ووجهها وعلبة الزينة التي أفرغتها فيه لأنه يحز في نفسها أن تترك منها القليل فهي تحتاج للكثير منه لصبغ القانون وإضعاف قلبه فسول لها غباءها الفطري أن للقانون قلب! ولها قلب ...... فراحت تتذاكى بغبائها ،لتسرق عطف القاضي بلعبها دور الضحية، تراهن بذلك في رهان خاسر وحدها من ستدفع تكاليفه غاليا ، تثير الشفقة وهي تتحدى وتتوعد بجهلها لعلم القانون ، إن السجن رحمة لها، من مثلها وفي رأي الأغلبية تستحق( دفلة)على وجهها (المقصدر) على رأي أجدادنا هذا فقط ثمن وقاحتها.


-7-
أقف أنا وأبي الذي لون الأصفر وجهه، على حافة الدرج الأعلى للسلم، أخفي عنه قلقي ونبضات قلبي التي تتسارع مع تسارع نسبة السكر في دمي أبي ، لتمتزج بارتفاع ضغطه، ذلك الدم النقي الذي سلب الحرية غصبا لأن جناته الوراثية التي لا تقبل الذل ولا الإهانة تندد بالظلم لتترجم على لساني لأقول : أحسنت فعلا يا أبتاه أيها المجاهد النقي ، بمنحك الاستقلال لجيل لا يعرف معنى الحرية ، لكن يعرف شيء واحد هي حرية الأنا ليتجرأ على القانون وأهله باسم القانون، وفي لحظة جنونية يجعل من القانون سلاح يشهره في وجه الإنسانية!
عرفت ساعتها أن رغبة أبي الداخلية تفتحت كزهرة في قلب تلك الكاتبة لأنها زودت جزائر الاستقلال بكتاب عنوانه" الزهور تذبل لتموت" ومن بين أبوابه المفتوحة عمدا سمحت لدموع القلم أن تبكي جهرا ، لتعبر عن رغبة أي مجاهد يبكي صمتا إرضاءا منه لعنفوان النضال والبطولات.باب سمته " متى يبكي القلم".
ولم تعلم يوما أن قصة "الغروب" الخيالية التي كتبتها وهي في الثامنة عشرمن عمرها ، ستصبح واقعية ، ، فعلا التاريخ يعيد نفسه ووحدهم الكتاب يمزجون حواسهم الستة لقراءته.

********
سبعة سنين ونصف تختزل في سبعة أجزاء ونصف، يؤرقني سؤال تائه،
هل التاريخ يعيد نفسه أم أن الحادثة التاريخية لا تعاد؟.
هل عيبنا أننا نعاني قصر النظر. لكي نرى فقط ما أسفل عيوننا. بالأمس كانت ملامح العدو واضحة ومعالم تواجده واضحة لكن اليوم يأتيك العدو على أكثر من شاكلة ووجه ، ليلعب معك لعبة المصطلحات؟
لتكبر في ذهنك علامة الاستفهام بعدما وضعوها تحت المجهر لتحويلها إلى علامة تعجب! فهم قادريين أن يحولوا الذكر أنثى ! والوطن إلى دولة! فيعاودني سؤال حائر؟ هل (الجرم اللصيق) ضحية الحرب أم ضحية بلدان العالم الثالث أم هذا الأخير تراه ضحية ؟ هل (الجرم اللّصيق) أحد أهداف الحرب السبعة والنصف؟
هل هو لغم بعد الاستقلال مدفون في أرحام أمهاتنا سينفجر مع ولادة كل جيل ليجعل منا تعساء صاحبة القلم الحساس أم بؤساء فيكتور هيجوا؟

نشر في الموقع بتاريخ : لثلاثاء 23 رمضان 1432هـ الموافق لـ : 2011-08-23



أخبار سيدي عيسى

* سيدي عيسى المدينة تناشدكم *
من أجل الصالح العام من أجل سيدي عيسى ومن أجل كل الذين مروا عبر الزمان والمكان نناشدكم كي تكونوا في الصفوف الأمامية للعمل الصالح الذي نراه ومضة خير تعيد المناعة للناس ولكل من تخالجه نفسه العمل ضمن حراك يعود بالخير على المدينة ..نحن نتوسم خيرا كي نعود الى ترسيم تفاصيل صنعتها أجيال سيدي عيسى عبر التاريخ ولنا في الحلم مليون أمنية كي تتحقق مشاريع وتزدهر رؤى وتنتعش مواقف هنا وهناك تعيد الاعتبار للمدينة ولحياة ننشدها جميلة وفيها كل تلك الاماني التي نراها تعيد إلينا كل اللقطات الجميلة التي نسعد بها بداية البداية للدخول في مرحلة صفاء مع الذات ومع مل الخيرين في سيدي عيسى رؤية تلامس الواقع وتعيد الامل لكل واحد يريد الخير ويبحث على الخير وكلنا واحدا كي نعيد الروح الى تفاصيل مدينة متحضرة تأسست منذ عام 1905 ..مدينة سيدي عيسى وكما نرى تحمل كل التفاصيل التاريخية المميزة ..
كونوا معنا جميعا


* ذكرى تأسيس موقع سيدي عيسى *
سيكون يوم 26 جوان 2017 القادم..هو تاريخ الذكرى الخامسة لتأسيس موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب ..وهو ما يسعدنا كي نستمر معكم أيها القراء الاعزاء الذين نسعد بكم وبمواضيعكم المختلفة حسب تبويب المجلة حيث نلتمس من كل من كتب أو أراد المشاركة أو عاين موقع سيدي عيسى الإلكتروني ..كي يراسلنا عبر إدراج مواضيعه عبر خانة المراسلون في الجهة اليمنى من الأعلى في مضموت الصفحة الرئيسية للموقع ..وسعداء دائما بما يتم ادراجه من مواضيع خاصة المتعلقة بتاريخ وحضارة سيدي عيسى وكذا كل القضايا والنشاطات والاحداث الحاصلة وعموما كل ما ينفع الناس ولا يدرج الموقع أبدا المواضيع ذات الطابع السياسي او الحزبي أو التي تثير النعرات الحزبية والطائفية وتثير التفرقة والفتنة والعنصرية ..وهذا خدمة لرسالة الموقع كي يكن منكم وإليكم ...وهذه الومضة هي بمثابة صورة صادقة تحبذ هيئة الموقع والمجلة أن تكون ضمن زوايا تبويب الموقع كي نصل الى قدر كبير من الاضافات والمرامي الهادفة ...
مرحبا بمساهماتكم

قسم الفيديو
سيدي عيسى ذاكرة وتاريخ
نطلب منكم ارسال روابط للفيديو - الفيديو يكون مسجل على موقع يوتوب
المدة الزمنية أقل من 20 دقيقة


نحن في خدمتكم و شكرا
صور و رسومات


السيد والي ولاية المسيلة حاج مقداد في سيدي عيسى
في اطار فعاليات " البداية لنا والاستمرارية لكم "


تكريم الكاتب العالمي سهيل الخالدي
في المركز الثقافي في سيدي عيسى


الشاعر عمر بوشيبي يكرم الكاتب الكبير
عياش يحياوي في المركز الثقافي خديجة دحماني


علاوة علي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب
علاوة علي أرشيف الموقع الدائم


الاستاذ محمد نوغي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب


الرسام التشكيلي سعيد دنيدني بومرداية


الكاتب الكبير يحي صديقي


المركز الثقافي لشهيدة الكلمة خديجة دحماني


الشاعر الكبير قريبيس بن قويدر


الكاتب عياش يحياوي مع الروائي المهدي ضربان وعرض لكتاب " لقبش "

مراسلون

سجل الآن و أنشر
أكتب موضوعا أوخبرا لحدث جرى في بلدك أومدينتك وأنشره بنفسك في قسم المراسلون.

إقرأ لهولاء
لمياء عمر عياد
لمياء عمر عياد
سوسن بستاني
سوسن بستاني
ساعد بولعواد
ساعد بولعواد
المختار حميدي
المختار حميدي
محمد بتش
محمد بتش"مسعود"
فاطمة امزيل
فاطمة امزيل
سعد نجاع
سعد نجاع
نورة طاع الله
نورة طاع الله
شنة فوزية
شنة فوزية
عبد الله بوفولة
عبد الله بوفولة
عبد الله دحدوح
عبد الله دحدوح
نائلي دواودة عبد الغني
نائلي دواودة عبد الغني
Nedjma Sid-Ahmed Gautier
Nedjma Sid-Ahmed Gautier
نبيلة سنوساوي
نبيلة سنوساوي
رابح بلطرش
رابح بلطرش
noro  chebli
noro chebli
خليل صلاح الدين بلعيد
خليل صلاح الدين بلعيد
شنة فوزية
شنة فوزية
بختي ضيف الله
بختي ضيف الله
أبو طه الحجاجي
أبو طه الحجاجي
safia.daadi
safia.daadi
lمحمد بتش
lمحمد بتش
نسرين جواهرة
نسرين جواهرة
عيسى بلمصابيح
عيسى بلمصابيح
دالي يوسف مريم ريان
دالي يوسف مريم ريان
zineb bakhouche
zineb bakhouche
ملياني أحمد رضــــــــــــــا
ملياني أحمد رضــــــــــــــا
حلوز لخضر
حلوز لخضر
عبدالكريم بوخضرة
عبدالكريم بوخضرة
جعفر نسرين
جعفر نسرين
عبد الرزاق بادي
عبد الرزاق بادي
مليكة علي صلاح رافع
مليكة علي صلاح رافع
أميرة أيلول
أميرة أيلول
طاهر ماروك
طاهر ماروك
فضيلة زياية (الخنساء)
فضيلة زياية (الخنساء)
بوفاتح سبقاق
بوفاتح سبقاق
حسدان صبرينة
حسدان صبرينة
فاطمة اغريبا ايت علجت
فاطمة اغريبا ايت علجت
يوسف عمروش
يوسف عمروش
شيخ محمد شريط
شيخ محمد شريط
تواتيت نصرالدين
تواتيت نصرالدين
سيليني غنية
سيليني غنية
أنيسة مارلين
أنيسة مارلين
سماح برحمة
سماح برحمة
وحيدة رجيمي
وحيدة رجيمي
سعادنة كريمة
سعادنة كريمة
حمادة تمام
حمادة تمام
كمال خرشي
كمال خرشي
بامون الحاج  نورالدين
بامون الحاج نورالدين
دليلة  سلام
دليلة سلام
أبو يونس معروفي عمر  الطيب
أبو يونس معروفي عمر الطيب
علاء الدين بوغازي
علاء الدين بوغازي
آمال بن دالي
آمال بن دالي
Kharoubi Anissa
Kharoubi Anissa
أسعد صلاح صابر المصري
أسعد صلاح صابر المصري
علي بن رابح
علي بن رابح
حورية سيرين
حورية سيرين
كمال بداوي
كمال بداوي
أمال حجاب
أمال حجاب
محمد مهنا محمد حسين
محمد مهنا محمد حسين
زليخة بوشيخ
زليخة بوشيخ
محمد الزين
محمد الزين
السعيد بوشلالق
السعيد بوشلالق
سعدي صبّاح
سعدي صبّاح
وردة فاضل
وردة فاضل
جمال الدين الواحدي
جمال الدين الواحدي
Amina Guenif
Amina Guenif
يحياوي سعد
يحياوي سعد
وسيلة بكيس
وسيلة بكيس
مخفي اكرام
مخفي اكرام
دردور سارة
دردور سارة
فاطمة بن أحمد
فاطمة بن أحمد
الشاعر عادل سوالمية
الشاعر عادل سوالمية
مرزاق بوقرن
مرزاق بوقرن
صاد ألف
صاد ألف
فاطمةالزهراء بيلوك
فاطمةالزهراء بيلوك
نادية مداني
نادية مداني
arbi fatima
arbi fatima
شينون أنيس
شينون أنيس
وحيد سليم نايلي
وحيد سليم نايلي
الصـديق فيـثه
الصـديق فيـثه
حمدي فراق
حمدي فراق
رزيقة د بنت الهضاب
رزيقة د بنت الهضاب
شهيناز براح
شهيناز براح
د/ ناصرية بغدادي العرجى - نيويورك
د/ ناصرية بغدادي العرجى - نيويورك
وردة سليماني
وردة سليماني
عيسى فراق
عيسى فراق
زيوش سعيد
زيوش سعيد
جمال بوزيان
جمال بوزيان
علاء الدين بوغازي
علاء الدين بوغازي
عمار نقاز
عمار نقاز
سايج وفاء
سايج وفاء
مهدي جيدال
مهدي جيدال
سميرة منصوري
سميرة منصوري
okba bennaim
okba bennaim
tabet amina
tabet amina
   محمد الزين
محمد الزين
الطاهر عمري
الطاهر عمري
بدر الزمان بوضياف
بدر الزمان بوضياف
هاجر لعروسي
هاجر لعروسي

جميع الحقوق محفوظة لموقع سيدي عيسى

1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة
الراشدية
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على
info@sidi-aissa.com