سيدي عيسى سيدي عيسى
السبت 8 ربيع الثاني 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن  
البكالوريا بين ثقافة العرض وظاهرة الاستعراض ..كتبت الشاعرة : فاطمةالزهراء بيلوك
بقلم : فاطمةالزهراء بيلوك
لنفس الكاتب
[ شوهد : 1885 مرة ]
الشاعرة فاطمةالزهراء بيلوك

تساؤلات حائرة

كنت أرقبهم من خلف زجاج نافدتي المطلة على الشارع الرئيس وهم يتجهون صوب مراكز امتحان البكالوريا و كم ّهائل من الأسئلة يزاحم مذاق القهوة في فمي ويعكر صفو هذا الصباح الجميل .
ما قيمة هذا اليوم في حياة هؤلاء الطلبة ؟ وهل أعدوا له العدة وجهزوا له ما يكفيه من الردود و المعارف التي اكتسبوها على مدار سنوات من الدراسة والتحصيل ؟
هل اعتبره هؤلاء المتجمهرين أمام أبواب المؤسسات منذ الصباح الباكر امتحانا مصيريا في حياتهم، ينقلهم من مرحلة إلى مرحلة جديدة؟
هل اعتبر هؤلاء الطلبة هذا اليوم عتبة مهمة في مسار مستقبلهم بكل الحمولة التي أفرغوها فيه من العلم والمعرفة ومكاسب التحصيل التي غرفوا منها في سنوات الدراسة الماضية؟ أم لازال هاجس العتبة يرن في آذانهم فتوقف التحصيل المعرفي عندها ولم تتعداه إلى غيرها ؟
هل تحركت الأذهان وشحذت الهمم من أجل الخروج من هذا الامتحان وقناعة الانتصار على الأسئلة تفوق قناعتهم بأن هذا اليوم هو يوم استعراض للثياب وتصفيف الشعر وآخر جيل للهواتف المحمولة (النقالة) والنظارات (الخاصة ) والأقلام( المتميزة)؟
قد أبدو متحاملة على هذا اليوم أو على الممتحنين ( المستعرضين) فيه لكن حقيقة الأمر أن ما عشته وعايشته من خروج عن حقيقة ما ينبغي أن يكون هو الذي دفعني للكتابة .
تقول لي إحدى صديقاتي عن ابنتها التي قررت اجتياز الامتحان هذا العام بعد انقطاع عن الدراسة النظامية وتفضيل المشاركة الحرة وهي عادة صار يسلكها السواد الأعظم من طلبتنا
ما رأيك في نسبة و مستوى تحصيلها الدراسي لأنها تجزم بأن النجاح سيكون حليفها وأن إحساسها بفرحة الفوز غامر؟
ابتسمت وأنا أردد: بجد لا أدري . قضيت ما يقارب الثلاثين عاما لأكتشف أن تكهنات التلاميذ بالنجاح أقوى بكثير من خبرتي ،لأنهم في نهاية المطاف سيفوزون بطريق أو بأخرى وأن نتائج الامتحان لن تعكس بحق المجهود الذي بدل خلال سنوات عديدة من الدراسة ؛ فكثيرا ما كانت نتائجهم خلال مرحلة الثانوي ضعيفة ولم يكن "إنجاحهم" من سنة إلى أخرى إلا تفاديا للاكتظاظ الذي ابتليت الأقسام به أما عامهم الأخير فحدث ولا حرج، لكنك تجدهم في نهاية المطاف من الناجحين بملاحظة مقبول أو حسن لذلك وجدتُني دون مستوى مسألة التكهن وأن ما تقوله هذه الصغيرة قد يكون صحيحا فلنسلم بما تقول وننتظر النتيجة؟
تقول لي إحدى النجيبات ـ كانت قد منيت بالفشل في عامها الأول ـ وما عهدت عنها غير الصدق فيما تقول ـ أن زميلة لها تعول على نظارات خاصة اقتناها الأب لأبنائه من" الخارج"بهدف تسهيل عملية الغش وحين سألتها عن ثمنها وأجابتني صعقتُ فالثمن خرافي قد يساعد كثير من المرضى المحتاجين على إجراء عمليات جراحية مع ثواب أعظم .وقد يساعد الكثير من الفقراء الجادين والمجتهدين على الحصول على لوازم التعلم من كتب وأقلام وحواسب إلخ.
قد يكون الخبر عار من الصحة وأنه مجرد حديث وهمي فيه الكثير من فخر الشباب أو عزة بالإثم تأخذ المتعثرين أو الفاشلين لكن الحقيقة هي ما يدور في أذهان هؤلاء المقبلين على الامتحانات وما الكيفية التي يجهزون بها أنفسهم لاجتياز امتحانهم والأغرب من هذا هو دوامة القلق التي تدخلها الأمهات وفزع الترقب الذي يأسر تفكيرهن وكأنهن المعنيات الرئيسات بالبكالوريا أو أن النجاح هو نجاحهن؛ والأدهى من هذا مسارعة الأهالي إلي تحضير ولائم الفرح بالنجاح إما تحضيرا مسبقا وإما تحضيرا خرافيا بعد ظهور النتائج رغم علمهم بحقيقة مصادر هذا الفوز الزعوم.
لست من المتشائمين ولست ممن يحلو لهم تعكير أجواء الفرح كلما برقت له بارقة ،لكنني أحاول الموازنة بين ما هو واقع وبين ما ينبغي أن يقع ،أحاول البحث عن حلقة مفقودة بين ثقافة العرض المعرفي في يوم أو أيام البكالوريا وثقافة الاستعراض الذي يحدث أيامها،سواء من طلبتنا أو من أهاليهم .
إن حقيقة البكالوريا كما هو معروف هي عرض لمقدرة الفكر على استرجاع خبرة معرفية وتخزين علمي واستثمار سلوكي أخلاقي تم بناءه على مر سنوات من عمر الطالب وليس استعراض ظرفي عابر يشبع النزوات الشبابية الجامحة المشحونة بأفكار الطيش والاستهتار تحت رعاية أهلية أقل ما يقال عنها أنها معجونة بكثير من استغباء الأبناء لآبائهم وأمهاتهم
والسؤال هنا هو :لم يتم تفضيل ثقافة الاستعراض على ثقافة العرض ؟ وهل جهلنا ، أو تجاهلنا لخطورة هذا السلوك، الذي يضيف حرفا إلى سطر تكريس الرداءة التي صارت عنوان هويتنا الراهنة، هو الذي سيأخذ بأيدي أبناءنا إلى اجتياز أصعب العتبات أو ولوج أصعب المحكات في حياتهم ؟
إنه السؤال الذي كدر نكهة قوتي هذا الصباح فنسيت أن أضع بدله قطعة سكر تحلّيه فربما كان هذا اليوم هو اليوم الوحيد الذي أملى علي عنوة انتصاره في الامتثال لنصائح الطبيب الآمرة بالعزوف عن السكر.

نشر في الموقع بتاريخ : الأحد 3 شعبان 1435هـ الموافق لـ : 2014-06-01



أخبار سيدي عيسى

* سيدي عيسى المدينة تناشدكم *
من أجل الصالح العام من أجل سيدي عيسى ومن أجل كل الذين مروا عبر الزمان والمكان نناشدكم كي تكونوا في الصفوف الأمامية للعمل الصالح الذي نراه ومضة خير تعيد المناعة للناس ولكل من تخالجه نفسه العمل ضمن حراك يعود بالخير على المدينة ..نحن نتوسم خيرا كي نعود الى ترسيم تفاصيل صنعتها أجيال سيدي عيسى عبر التاريخ ولنا في الحلم مليون أمنية كي تتحقق مشاريع وتزدهر رؤى وتنتعش مواقف هنا وهناك تعيد الاعتبار للمدينة ولحياة ننشدها جميلة وفيها كل تلك الاماني التي نراها تعيد إلينا كل اللقطات الجميلة التي نسعد بها بداية البداية للدخول في مرحلة صفاء مع الذات ومع مل الخيرين في سيدي عيسى رؤية تلامس الواقع وتعيد الامل لكل واحد يريد الخير ويبحث على الخير وكلنا واحدا كي نعيد الروح الى تفاصيل مدينة متحضرة تأسست منذ عام 1905 ..مدينة سيدي عيسى وكما نرى تحمل كل التفاصيل التاريخية المميزة ..
كونوا معنا جميعا


* ذكرى تأسيس موقع سيدي عيسى *
سيكون يوم 26 جوان 2017 القادم..هو تاريخ الذكرى الخامسة لتأسيس موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب ..وهو ما يسعدنا كي نستمر معكم أيها القراء الاعزاء الذين نسعد بكم وبمواضيعكم المختلفة حسب تبويب المجلة حيث نلتمس من كل من كتب أو أراد المشاركة أو عاين موقع سيدي عيسى الإلكتروني ..كي يراسلنا عبر إدراج مواضيعه عبر خانة المراسلون في الجهة اليمنى من الأعلى في مضموت الصفحة الرئيسية للموقع ..وسعداء دائما بما يتم ادراجه من مواضيع خاصة المتعلقة بتاريخ وحضارة سيدي عيسى وكذا كل القضايا والنشاطات والاحداث الحاصلة وعموما كل ما ينفع الناس ولا يدرج الموقع أبدا المواضيع ذات الطابع السياسي او الحزبي أو التي تثير النعرات الحزبية والطائفية وتثير التفرقة والفتنة والعنصرية ..وهذا خدمة لرسالة الموقع كي يكن منكم وإليكم ...وهذه الومضة هي بمثابة صورة صادقة تحبذ هيئة الموقع والمجلة أن تكون ضمن زوايا تبويب الموقع كي نصل الى قدر كبير من الاضافات والمرامي الهادفة ...
مرحبا بمساهماتكم

قسم الفيديو
سيدي عيسى ذاكرة وتاريخ
نطلب منكم ارسال روابط للفيديو - الفيديو يكون مسجل على موقع يوتوب
المدة الزمنية أقل من 20 دقيقة


نحن في خدمتكم و شكرا
صور و رسومات


السيد والي ولاية المسيلة حاج مقداد في سيدي عيسى
في اطار فعاليات " البداية لنا والاستمرارية لكم "


تكريم الكاتب العالمي سهيل الخالدي
في المركز الثقافي في سيدي عيسى


الشاعر عمر بوشيبي يكرم الكاتب الكبير
عياش يحياوي في المركز الثقافي خديجة دحماني


علاوة علي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب
علاوة علي أرشيف الموقع الدائم


الاستاذ محمد نوغي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب


الرسام التشكيلي سعيد دنيدني بومرداية


الكاتب الكبير يحي صديقي


المركز الثقافي لشهيدة الكلمة خديجة دحماني


الشاعر الكبير قريبيس بن قويدر


الكاتب عياش يحياوي مع الروائي المهدي ضربان وعرض لكتاب " لقبش "

مراسلون

سجل الآن و أنشر
أكتب موضوعا أوخبرا لحدث جرى في بلدك أومدينتك وأنشره بنفسك في قسم المراسلون.

إقرأ لهولاء
لمياء عمر عياد
لمياء عمر عياد
سوسن بستاني
سوسن بستاني
ساعد بولعواد
ساعد بولعواد
المختار حميدي
المختار حميدي
محمد بتش
محمد بتش"مسعود"
فاطمة امزيل
فاطمة امزيل
سعد نجاع
سعد نجاع
نورة طاع الله
نورة طاع الله
شنة فوزية
شنة فوزية
عبد الله بوفولة
عبد الله بوفولة
عبد الله دحدوح
عبد الله دحدوح
نائلي دواودة عبد الغني
نائلي دواودة عبد الغني
Nedjma Sid-Ahmed Gautier
Nedjma Sid-Ahmed Gautier
نبيلة سنوساوي
نبيلة سنوساوي
رابح بلطرش
رابح بلطرش
noro  chebli
noro chebli
خليل صلاح الدين بلعيد
خليل صلاح الدين بلعيد
شنة فوزية
شنة فوزية
بختي ضيف الله
بختي ضيف الله
أبو طه الحجاجي
أبو طه الحجاجي
safia.daadi
safia.daadi
lمحمد بتش
lمحمد بتش
نسرين جواهرة
نسرين جواهرة
عيسى بلمصابيح
عيسى بلمصابيح
دالي يوسف مريم ريان
دالي يوسف مريم ريان
zineb bakhouche
zineb bakhouche
ملياني أحمد رضــــــــــــــا
ملياني أحمد رضــــــــــــــا
حلوز لخضر
حلوز لخضر
عبدالكريم بوخضرة
عبدالكريم بوخضرة
جعفر نسرين
جعفر نسرين
عبد الرزاق بادي
عبد الرزاق بادي
مليكة علي صلاح رافع
مليكة علي صلاح رافع
أميرة أيلول
أميرة أيلول
طاهر ماروك
طاهر ماروك
فضيلة زياية (الخنساء)
فضيلة زياية (الخنساء)
بوفاتح سبقاق
بوفاتح سبقاق
حسدان صبرينة
حسدان صبرينة
فاطمة اغريبا ايت علجت
فاطمة اغريبا ايت علجت
يوسف عمروش
يوسف عمروش
شيخ محمد شريط
شيخ محمد شريط
تواتيت نصرالدين
تواتيت نصرالدين
سيليني غنية
سيليني غنية
أنيسة مارلين
أنيسة مارلين
سماح برحمة
سماح برحمة
وحيدة رجيمي
وحيدة رجيمي
سعادنة كريمة
سعادنة كريمة
حمادة تمام
حمادة تمام
كمال خرشي
كمال خرشي
بامون الحاج  نورالدين
بامون الحاج نورالدين
دليلة  سلام
دليلة سلام
أبو يونس معروفي عمر  الطيب
أبو يونس معروفي عمر الطيب
علاء الدين بوغازي
علاء الدين بوغازي
آمال بن دالي
آمال بن دالي
Kharoubi Anissa
Kharoubi Anissa
أسعد صلاح صابر المصري
أسعد صلاح صابر المصري
علي بن رابح
علي بن رابح
حورية سيرين
حورية سيرين
كمال بداوي
كمال بداوي
أمال حجاب
أمال حجاب
محمد مهنا محمد حسين
محمد مهنا محمد حسين
زليخة بوشيخ
زليخة بوشيخ
محمد الزين
محمد الزين
السعيد بوشلالق
السعيد بوشلالق
سعدي صبّاح
سعدي صبّاح
وردة فاضل
وردة فاضل
جمال الدين الواحدي
جمال الدين الواحدي
Amina Guenif
Amina Guenif
يحياوي سعد
يحياوي سعد
وسيلة بكيس
وسيلة بكيس
مخفي اكرام
مخفي اكرام
دردور سارة
دردور سارة
فاطمة بن أحمد
فاطمة بن أحمد
الشاعر عادل سوالمية
الشاعر عادل سوالمية
مرزاق بوقرن
مرزاق بوقرن
صاد ألف
صاد ألف
فاطمةالزهراء بيلوك
فاطمةالزهراء بيلوك
نادية مداني
نادية مداني
arbi fatima
arbi fatima
شينون أنيس
شينون أنيس
وحيد سليم نايلي
وحيد سليم نايلي
الصـديق فيـثه
الصـديق فيـثه
حمدي فراق
حمدي فراق
رزيقة د بنت الهضاب
رزيقة د بنت الهضاب
شهيناز براح
شهيناز براح
د/ ناصرية بغدادي العرجى - نيويورك
د/ ناصرية بغدادي العرجى - نيويورك
وردة سليماني
وردة سليماني
عيسى فراق
عيسى فراق
زيوش سعيد
زيوش سعيد
جمال بوزيان
جمال بوزيان
علاء الدين بوغازي
علاء الدين بوغازي
عمار نقاز
عمار نقاز
سايج وفاء
سايج وفاء
مهدي جيدال
مهدي جيدال
سميرة منصوري
سميرة منصوري
okba bennaim
okba bennaim
tabet amina
tabet amina
   محمد الزين
محمد الزين
الطاهر عمري
الطاهر عمري
بدر الزمان بوضياف
بدر الزمان بوضياف
هاجر لعروسي
هاجر لعروسي

جميع الحقوق محفوظة لموقع سيدي عيسى

1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة
الراشدية
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على
info@sidi-aissa.com