سيدي عيسى سيدي عيسى
الاثنين 6 صفر 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن  
العائدون إلى الله توبة المغني البريطاني المشهور "كات ستيفنز"...
بقلم : عبد الله بوفولة
لنفس الكاتب
[ شوهد : 1217 مرة ]
 المغني البريطاني المشهور

توبة المغني البريطاني المشهور "كات ستيفنز":
رفض كل مغريات الدنيا بكل شهرتها وشهواتها، هرب من هجير هذا العالم إلى وهج الإيمان، فوجد فيه الهناء والطمأنينة.. إنها قصة الفنان البريطاني الذي ضربت شهرته الآفاق،" "كات ستيفنز"، الذي أصبح اسمه فيما بعد " يوسف إسلام". ها هو يرويها بنفسه في هذه السطور البليغة التعبير البالغة التأثير فيقول:
" ولدت في لندن قلب العالم الغربي..
ولدت في عصر التلفزيون وارتياد الفضاء..
ولدت في عصر وصلت فيه التكنولوجيا إلى القمة في بلد معروف بحضارته في بريطانيا.. وترعرعت في هذا المجتمع، وتعلمت في مدرسة" كاثوليكية" حيث علمتني المفهوم المسيحي( النصراني)، للحياة والعقيدة، وعرفت ما يفترض أن أعرفه عن الله، وعن المسيح (عليه السلام)، والقدر والخير والشر. حدثوني كثيرا عن الله، وقليلا عن المسيح، وأقل من ذلك عن الروح القدس.
كانت الحياة حولي مادية تنصب على كل أجهزة الإعلام، حيث كانوا يعلموننا بأن الغنى هو الثروة الحقيقية، ، والفقر هو الضياع الحقيقي، وأن الأمريكي هو المثل للغنى، والعالم الثالث هو المثل للفقر والمجاعة والجهل والضياع . ولذلك لا بد أن أختار طريق الغنى، واسلك مسلكه، لأعيش حياة سعيدة، وأفوز بنعيم الحياة، ولهذا فقد بنيت فلسفة الحياة على ألا علاقة لها بالدين، وانتهجت هذه الفلسفة ، لأدرك سعادة النفس.
* وبدأت أنظر إلى وسائل النجاح، وكانت أسهل طريقة أن أشتري( جيتارا)،وأولف بعض الأغاني، وألحنها ، وأنطلق بين الناس، وهذا ما فعلته بالفعل باسم( كات ستيفنز)
وخلال فترة قصيرة حيث كنت في الثامنة عشرة من عمري ، كان لي ثمانية شرائط مسجلة، وبدأت أقدم الكثير من اعروض، وأجمع الكثير من المال حتى وصلت إلى القمة.
وعندما كنت في القمة، كنت أنظر إلى أسفل، خوفا من السقوط .. وبدأ القلق ينتابني، وبدأت اشرب زجاجة كاملة في كل يوم، لأستجمع الشجاعة كي أغني، كنت أشعر أن الناس حولي يلبسون الأقنعة- قناع الحقيقة..
* كان لا بد من النفاق ، حتى تبيع و تكسب- وحتى تعيش
وشعرت أن هذا ضلال، وبدأت أكره حياتي واعتزلت الناس واصابني المرض، فنقلت إلى المستشفى مريضا بالسل، وكانت فترة المستشفى خيرا لي حيث قادتني إلىالتفكير.
* كان عندي إيمان بالله، ولكن الكنيسة لم تعرفني ما هو الإله، وعجزت عن إيصال حقيقة هذا الإله الذي تتحدث عنه.. كانت الفكرة غامضة وبدأت افكر في طريقي إلى حياة جديدة، وكان معي كتب عن العقيدة والشرق، وكنت أبحث عن السلام والحقيقة، وانتابني شعور أن أتجه إلى غاية ما ، ولكن لا ادرك كنهها ولا مفهومها.. ولم أقتنع ان اظل جالسا خالي الذهن، بل بدات أفكر وأبحث عن السعادة التي لم اجدها في الغنى، ولا في الشهرة، ولا في القمة، ولا في الكنيسة، فطرقت باب( البوذية والفلسفة الصينية) فدرستها، وظننت أن السعادة هي ان تتنبأ بما يحدث في الغد حتى تتجنب شروره، فصرت قدريا، وآمنت بالنجوم، والتنبؤ بالطالع، ولكنني وجدت ذلك كله خراء.
* ثم انتقلت إلى الشيوعية، ظنا مني ان الخير هو أن نقسم ثروات هذا العالم على كل الناس، ولكنني شعرت أن الشيوعية لا تتفق مع الفطرة، فالعدل أن تحصل على عائد مجهودك، ولا يعود إلى جيب شخص آخر.
* ثم اتجهت إلى تعاطي العقاقير المهدئة، لأقطع هذه السلسلة القاسية من التفكير والحيرة .
* وبعد فترة أدركت أنه ليست هناك عقيدة تعطيني الغجابة، وتوضح لي الحقيقة التي ابحث عنها، ويئست حيث لم أكن آنذاك اعرف شيئا عن الإسلام، فبقيت على معتقدي، وفهمي الأول ، الذي تعلمته من الكنيسة حيث أيقنت أن هذه المعتقدات هراء، وان الكنيسة أفضل قليلا منها.
* عدت إليها ثانية وعكفت من جديد على تأليف الموسيقى ، وشعرت أنها هي ديني، ولا دين سواها..
وحاولت الإخلاص لهذا الدين، حيث حاولت غجادة التأليف الموسيقي، وانطلاقا من الفكر الغربي المستمد من تعاليم الكنيسة الذي يوحي للغنسان أنه قد يكون كاملا كالإله إذا اتقن عمله أو اخلص له واجبه..
* وفي عام 1975 م حدثت المعجزة ، بعد أن قدم لي شقيقي الأكبر نسخة من القرآن الكريم هدية، وبقيت معي نسخة حتى زرت لاقدس في فلسطين، ومن تلك الزيارة بدأت أهتم بذلك الكتاب الذي اهدانيه أخي، والذي لا أعرف ما بداخله وماذا يتحدث عنه، ثم بجثت عن تردمة للقرآن الكريم بعد زيارتي للقدس وكانت المرة الأولى التي أفكر فيها عن الإسلام، فالإسلام في نظر الغرب يعتبر عنصريا ، عرقيا، والمسلمون أغراب أجانب سواء كانوا عربا أو ا تراكا، ووالدي كانا من أصل يوناني، واليوناني يكره التركي المسلم، لذلك كان المفروض ان اكره القرىن الدين الذي يدين به الأتراك بدافع الوراثة، ولكني رايت ان أطلع عليه- أي على ترجمته- فلا مانع من ان ارى ما فيه.
* ومن أول وهلة شعرت أن القرآن يبدا ب ( باسم الله) وليس باسم غير الله، وعبارة ( باسم الله الرحمن الرحيم) كانت مؤثرة في نفسي، ثم تستمر فاتحة الكتاب (الحمد لله رب العالمين) كل الحمد لله خالق العالمين، ورب المخلوقات.
وحتى ذلك الوقت كانت فكرتي ضئيلة عن الإله، حيث كانوا يقولون لي: إن الله الواحد، مقسم إلى ثلاثة، كيف؟ لا ادري.
وكانوا يقولون لي إن إلهنا ليس إله اليهود..
* أما القرآن الكريم، فقد بدأ بعبادة الله الواحد رب العالمين جميعا، مؤكدا وحدانية الخالق، فليس له شريك يقتسم معه القوة، وهذا أيضا مفهوم جديد، ثم كنت أفهم قبل معرفتي بالقرآن الكريم، أن هناك مفهوم الملاءمة والقوى القادرة على المعجزات، أما الآن فبمفهوم الإسلام، الله وحده هو القادر على كل شيء.
واقترن ذلك بالإيمان باليوم الآخر وأن الحياة الآخرة، خالدة، فالإنسان ليس كتلة من اللحم تتحول يوما على رماد كما يقول علماء الحياة، بل ما تفعله في هذه الحياة يحدد الحالة التي ستكون عليها في الحياة الآخرة.
* القرآن هو الذي دعاني للغسلام، فأجبت دعوته، أما الكنيسة التي حطمتني وجلبت لي التعاسة والعناء فهي التي أرسلتني لهذا القرآنن عندما عجزت عن الإجابة على تساؤلات النفس والروح.
* ولقد لا حظت في القرآن ، شيئا غريبا، هو انه لا يشبه باقي الكتب، ولا يتكون من مقاطع واوصاف تتوافر في الكتب الدينية التي قراتها، ولم يكن على غلاف القرآن الكريم اسم مؤلف، ولهذا أيقنت بمفهوم الوحي الذي اوحى الله به إلى هذا النبي المرسل.
لقد تبين لي الفارق بينه وبين الإنجيل الذي كتب على ايدي مؤلفين مختلفين من قصص متعددة.
حاولت أن ابحث عن أخطاء في القرآن الكريم ، ولكني لم اجد، كان كله منسجما مع فكرة الوحدانية الخالصة(1).
* وبدأت أعرف ما هو الإسلام.
لم يكن القرآن رسالة واحدة، بل وجدت فيه كل أسماء الأنبياء الذين شرفهم وكرمهم الله ولم يفرق بين أحد منهم، وكان هذا المفهوم منطقيا ، فلو أنك آمنت بنبي دون آخر فإنك تكون قد دمرت وحدة الرسالات .
ومن ذلك الحين فهمت كيف تسلسلت الرسالات منذ بدء الخليقة، وأن الناس على مدى التاريخ كانوا صنفين:إما مؤمن ، وإما كافر.
لقد أجاب القرآن على كل تساؤلاتي، وبذلك شعرت بالسعادة، سعادة العثور على الحقيقة.
* وبعد قراءة القرآن الكريم كله، خلال عام كامل، بدأت اطبق الأفكار التي قراتها فيه، فشعرت في ذلك الوقت أنني المسلم الوحيد في العالم.
ثم فكرت كيف أكون مسلما حقيقيا ؟ فتجهت إلى مسجد لندن ، وأشهرت إسلامي، وقلت:"أشهد أن لا إله إ لا الله وأن محمدا عبده ورسوله"
حين ذاك ايقنت أن الإسلام الذي أعتنقه رسالة ثقيلة، وليس عملا سهلا ينتهي بالنطق بالشهادتين.
* لقد ولدت من جديد وعرفت إلى أين أسير مع إخواني من عباد الله المسلمين، ولم أقابل أحدا منهم من قبل، ولو قابلت مسلما يحاول أن يدعوني للإسلام لرفضت دعوته بسبب أحوال المسلمين المزرية ، وما تشوهه أجهزة إعلامنا في الغرب ، بل حتى أجهزة الإعلام الإسلامية كثيرا ما تشوه الحقائق الإسلامية، وكثيرا ما تقف وتؤيد افتراءات أعداء الإسلام، العاجزين عن إصلاح شعوبهم التي تدمرها الآن الأمراض الأخلاقية ، والاجتماعية وغيرها..
* لقد اتجهت للإسلام من افضل مصادره ، وهو القرآن الكريم، ثم بدأت أدرس سيرة الرسول صلى اله عليه وسلم، وكيف أنه بسلوكه وسنته ، علم المسلمين الإسلام ، فأدركت الثروة الهائلة في حياة الرسول ثلى الله عليه وسلم وسنته ، لقد نسيت الموسيقى وسألت إخواني: هل أستمر؟ فنصحوني بالتوقف، فالموسيقى تشغل عن ذكر الله، وهذا خطر عظيم.
لقد رأيت شباب يهجرون أهلهم، ويعيشون في جو الأغاني والموسيقى، وهذا لا يرضاه الإسلام، الذي يحث على بناء الرجال.
اما الملايين التي كسبتها من عملي السابق( وهو الغناء) فوهبتها كلها للدعوة الإسلامية"
هذه هي قصة المغني البريطاني المشهور، كات ستيفنز، ( يوسف إسلام) الذي رفض الشهرة والملايين، بعد ان هداه الله على طريق الحق ..

نشر في الموقع بتاريخ : الأحد 13 جمادة الثاني 1438هـ الموافق لـ : 2017-03-12



أخبار سيدي عيسى

* سيدي عيسى المدينة تناشدكم *
من أجل الصالح العام من أجل سيدي عيسى ومن أجل كل الذين مروا عبر الزمان والمكان نناشدكم كي تكونوا في الصفوف الأمامية للعمل الصالح الذي نراه ومضة خير تعيد المناعة للناس ولكل من تخالجه نفسه العمل ضمن حراك يعود بالخير على المدينة ..نحن نتوسم خيرا كي نعود الى ترسيم تفاصيل صنعتها أجيال سيدي عيسى عبر التاريخ ولنا في الحلم مليون أمنية كي تتحقق مشاريع وتزدهر رؤى وتنتعش مواقف هنا وهناك تعيد الاعتبار للمدينة ولحياة ننشدها جميلة وفيها كل تلك الاماني التي نراها تعيد إلينا كل اللقطات الجميلة التي نسعد بها بداية البداية للدخول في مرحلة صفاء مع الذات ومع مل الخيرين في سيدي عيسى رؤية تلامس الواقع وتعيد الامل لكل واحد يريد الخير ويبحث على الخير وكلنا واحدا كي نعيد الروح الى تفاصيل مدينة متحضرة تأسست منذ عام 1905 ..مدينة سيدي عيسى وكما نرى تحمل كل التفاصيل التاريخية المميزة ..
كونوا معنا جميعا


* ذكرى تأسيس موقع سيدي عيسى *
سيكون يوم 26 جوان 2017 القادم..هو تاريخ الذكرى الخامسة لتأسيس موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب ..وهو ما يسعدنا كي نستمر معكم أيها القراء الاعزاء الذين نسعد بكم وبمواضيعكم المختلفة حسب تبويب المجلة حيث نلتمس من كل من كتب أو أراد المشاركة أو عاين موقع سيدي عيسى الإلكتروني ..كي يراسلنا عبر إدراج مواضيعه عبر خانة المراسلون في الجهة اليمنى من الأعلى في مضموت الصفحة الرئيسية للموقع ..وسعداء دائما بما يتم ادراجه من مواضيع خاصة المتعلقة بتاريخ وحضارة سيدي عيسى وكذا كل القضايا والنشاطات والاحداث الحاصلة وعموما كل ما ينفع الناس ولا يدرج الموقع أبدا المواضيع ذات الطابع السياسي او الحزبي أو التي تثير النعرات الحزبية والطائفية وتثير التفرقة والفتنة والعنصرية ..وهذا خدمة لرسالة الموقع كي يكن منكم وإليكم ...وهذه الومضة هي بمثابة صورة صادقة تحبذ هيئة الموقع والمجلة أن تكون ضمن زوايا تبويب الموقع كي نصل الى قدر كبير من الاضافات والمرامي الهادفة ...
مرحبا بمساهماتكم

قسم الفيديو
سيدي عيسى ذاكرة وتاريخ
نطلب منكم ارسال روابط للفيديو - الفيديو يكون مسجل على موقع يوتوب
المدة الزمنية أقل من 20 دقيقة


نحن في خدمتكم و شكرا
صور و رسومات


السيد والي ولاية المسيلة حاج مقداد في سيدي عيسى
في اطار فعاليات " البداية لنا والاستمرارية لكم "


تكريم الكاتب العالمي سهيل الخالدي
في المركز الثقافي في سيدي عيسى


الشاعر عمر بوشيبي يكرم الكاتب الكبير
عياش يحياوي في المركز الثقافي خديجة دحماني


علاوة علي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب
علاوة علي أرشيف الموقع الدائم


الاستاذ محمد نوغي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب


الرسام التشكيلي سعيد دنيدني بومرداية


الكاتب الكبير يحي صديقي


المركز الثقافي لشهيدة الكلمة خديجة دحماني


الشاعر الكبير قريبيس بن قويدر


الكاتب عياش يحياوي مع الروائي المهدي ضربان وعرض لكتاب " لقبش "

مراسلون

سجل الآن و أنشر
أكتب موضوعا أوخبرا لحدث جرى في بلدك أومدينتك وأنشره بنفسك في قسم المراسلون.

إقرأ لهولاء
لمياء عمر عياد
لمياء عمر عياد
سوسن بستاني
سوسن بستاني
ساعد بولعواد
ساعد بولعواد
المختار حميدي
المختار حميدي
محمد بتش
محمد بتش"مسعود"
فاطمة امزيل
فاطمة امزيل
سعد نجاع
سعد نجاع
نورة طاع الله
نورة طاع الله
شنة فوزية
شنة فوزية
عبد الله بوفولة
عبد الله بوفولة
عبد الله دحدوح
عبد الله دحدوح
نائلي دواودة عبد الغني
نائلي دواودة عبد الغني
Nedjma Sid-Ahmed Gautier
Nedjma Sid-Ahmed Gautier
نبيلة سنوساوي
نبيلة سنوساوي
رابح بلطرش
رابح بلطرش
noro  chebli
noro chebli
خليل صلاح الدين بلعيد
خليل صلاح الدين بلعيد
شنة فوزية
شنة فوزية
بختي ضيف الله
بختي ضيف الله
أبو طه الحجاجي
أبو طه الحجاجي
safia.daadi
safia.daadi
lمحمد بتش
lمحمد بتش
نسرين جواهرة
نسرين جواهرة
عيسى بلمصابيح
عيسى بلمصابيح
دالي يوسف مريم ريان
دالي يوسف مريم ريان
zineb bakhouche
zineb bakhouche
ملياني أحمد رضــــــــــــــا
ملياني أحمد رضــــــــــــــا
حلوز لخضر
حلوز لخضر
عبدالكريم بوخضرة
عبدالكريم بوخضرة
جعفر نسرين
جعفر نسرين
عبد الرزاق بادي
عبد الرزاق بادي
مليكة علي صلاح رافع
مليكة علي صلاح رافع
أميرة أيلول
أميرة أيلول
طاهر ماروك
طاهر ماروك
فضيلة زياية (الخنساء)
فضيلة زياية (الخنساء)
بوفاتح سبقاق
بوفاتح سبقاق
حسدان صبرينة
حسدان صبرينة
فاطمة اغريبا ايت علجت
فاطمة اغريبا ايت علجت
يوسف عمروش
يوسف عمروش
شيخ محمد شريط
شيخ محمد شريط
تواتيت نصرالدين
تواتيت نصرالدين
سيليني غنية
سيليني غنية
أنيسة مارلين
أنيسة مارلين
سماح برحمة
سماح برحمة
وحيدة رجيمي
وحيدة رجيمي
سعادنة كريمة
سعادنة كريمة
حمادة تمام
حمادة تمام
كمال خرشي
كمال خرشي
بامون الحاج  نورالدين
بامون الحاج نورالدين
دليلة  سلام
دليلة سلام
أبو يونس معروفي عمر  الطيب
أبو يونس معروفي عمر الطيب
علاء الدين بوغازي
علاء الدين بوغازي
آمال بن دالي
آمال بن دالي
Kharoubi Anissa
Kharoubi Anissa
أسعد صلاح صابر المصري
أسعد صلاح صابر المصري
علي بن رابح
علي بن رابح
حورية سيرين
حورية سيرين
كمال بداوي
كمال بداوي
أمال حجاب
أمال حجاب
محمد مهنا محمد حسين
محمد مهنا محمد حسين
زليخة بوشيخ
زليخة بوشيخ
محمد الزين
محمد الزين
السعيد بوشلالق
السعيد بوشلالق
سعدي صبّاح
سعدي صبّاح
وردة فاضل
وردة فاضل
جمال الدين الواحدي
جمال الدين الواحدي
Amina Guenif
Amina Guenif
يحياوي سعد
يحياوي سعد
وسيلة بكيس
وسيلة بكيس
مخفي اكرام
مخفي اكرام
دردور سارة
دردور سارة
فاطمة بن أحمد
فاطمة بن أحمد
الشاعر عادل سوالمية
الشاعر عادل سوالمية
مرزاق بوقرن
مرزاق بوقرن
صاد ألف
صاد ألف
فاطمةالزهراء بيلوك
فاطمةالزهراء بيلوك
نادية مداني
نادية مداني
arbi fatima
arbi fatima
شينون أنيس
شينون أنيس
وحيد سليم نايلي
وحيد سليم نايلي
الصـديق فيـثه
الصـديق فيـثه
حمدي فراق
حمدي فراق
رزيقة د بنت الهضاب
رزيقة د بنت الهضاب
شهيناز براح
شهيناز براح
د/ ناصرية بغدادي العرجى - نيويورك
د/ ناصرية بغدادي العرجى - نيويورك
وردة سليماني
وردة سليماني
عيسى فراق
عيسى فراق
زيوش سعيد
زيوش سعيد
جمال بوزيان
جمال بوزيان
علاء الدين بوغازي
علاء الدين بوغازي
عمار نقاز
عمار نقاز
سايج وفاء
سايج وفاء
مهدي جيدال
مهدي جيدال
سميرة منصوري
سميرة منصوري
okba bennaim
okba bennaim
tabet amina
tabet amina
   محمد الزين
محمد الزين
الطاهر عمري
الطاهر عمري
بدر الزمان بوضياف
بدر الزمان بوضياف
هاجر لعروسي
هاجر لعروسي

جميع الحقوق محفوظة لموقع سيدي عيسى

1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة
الراشدية
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على
info@sidi-aissa.com