سيدي عيسى سيدي عيسى
الخميس 10 محرم 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن  
((إلى الأدب "التّركيّ"))!!!
بقلم : فضيلة زياية (الخنساء)
لنفس الكاتب
[ شوهد : 1553 مرة ]

((إلى الأدب "التّركيّ"))!!!
-عرض وتحليل: فضيلة زياية ( الخنساء)-

رواية "ماتنسانيش"؛ أو: "سيّدة المزرعة".
للرّوائيّ التّركيّ اللّامع "أورهان كمال".
Orhan Kamal.
((أيلول/سبتمبر1914، للميلاد- 02 حزيران/جوان 1970، للميلاد)).

أقرأ للجميع هنا وهم يتكلّمون عن الرّئيس التّركيّ "طيّب رجب أردوغان": فعل وترك ولم يفعل ولم يترك... لذا ارتأيت أن أتحدّث إليهم عن أشهر رواية تراجيديّة حزينة جدّا... وهي قصّة حقيقيّة. ومن لم يرق الدّموع تأثّرا وهو يقرأ هذه الرّواية، أكيد أنّه يعيش لحظة خلل ما!!!
ولد الكاتب والرّوائيّ التّركيّ "أورهان كمال" Orhan Kamal في يوم: 15 أيلول ((سبتمبر)) من سنة 1914، للميلاد، وتوفّي في يوم: 02 حزيران ((جوان)) 1970، للميلاد.
هو ابن مؤسّس حزب الشّعب المعارض: ممّا جعله يتعرّض للتّهجير والقمع والتّعذيب والنّفي والتّشريد بمعيّة أسرته.
يعتبر "أورهان كمال" Orhan Kamal من أعظم الكتّاب اليساريّين وألمعهم بتركيا. هو روائيّ من أعظم الأصوات اليساريّة المعارضة في مشهد الأدب التّركيّ الّذي كان سائدا بعد الحرب العالميّة الثّانية. هو كاتب يصوّر بمهارة فائقة الوضع البشريّ المأساويّ الحزين بما ينطوي عليه من مصادر للرّعب والجرأة الّتي لانظير لها مقارنة بالوضع التّركيّ المكهرب آنذاك. (*)
ارتأيت أن أحيلكم -أعزّائي القرّاء- على أعمق جرح لرواية اجتماعيّة حزينة جدّا لهذا الرّوائيّ الفذّ العملاق الجميل، لنقف جميعا على أنّ آفات المجتمعات آفة واحدة على بعد المسافات واختلاف اللّغات واللّهجات وتضارب العقائد!!!
((الطّمع وزواج المصلحة وصورة الموت والدّمار في رواية: "ما تنسانيش"")).
من "خلود دينش أصلان، إلى "سراب دينش أصلان".
تعتبر رواية "ما تنسانيش"؛ أو: "سيّدة المزرعة" نافذة كاشفة لأدواء مجتمع تربّى أفراده على الجشع والطّمع وطغيان المصالح الخاصّة الّتي تهدّم كلّ أثر للفضيلة. تدور أحداث هذه الرّواية الّتي كتبت سنة 1950، للميلاد حول عائلتين أو عائلات تركيّة تتضارب حياتها المادّية بين غنى فاحش وفقر مدقع لاعلاج له سوى بالموت جوعا... وتتضارب حقوق الطّبقة الشّغّيلة بأجر زهيد لايكفي حليب الصّباح للأطفال بجشع أصحاب الأملاك فاحشة الثّراء بأموال لاتنضب... وهنا مكمن الرّواية.
تكبر خلود: البنت الجميلة الشّقيّة غير المحظوظة وسط أسرة فقيرة فقرا مدقعا، تتكوّن من أب طاغيىة جبّار لايعرف قلبه الرّحمة أبدا، ويسايره في طغيانه الأعمى ابنه البكر "حمزة" الّذي يكبر أخته "خلودا" ببضع سنوات. كان "حمزة" يضرب أخته رفقة أبيه من غير أن تكون قد ارتكبت جريرة تستحقّ عليها كلّ هذا العقاب البالغ في قساوته ضربا مبرحا لايعرف الرّحمة أبدا، وكانت دماء البنت المسكينة تسيل يوميّا على وجهها وتلطّخ ثيابها.
تعرّفت "خلود" على "كمال" ابن الحيّ ونشأت بينهما علاقة طفولة بريئة مذ كانا طفلين... لكنّ هذه العلاقة تطوّرت مع مرّ السّنين لتصبح حبّا جارفا بين الفتى والفتاة، وهذا ماضاعف نيران اللّا إنسانيّة في قلب والدها وأخيها، ليغلّقا عليها باب البيت ويضربانها يوميّا دون سبب، ويعاملانها معاملة خارجة عن الإطار الإنسانيّ بأبسط معانيه، إلى أن تفقد الوعي كالميتة تماما والدّم يسربل وجهها وأثوابها. وأمام هذا الوضع النّفسيّ الرّهيب لخلود، لا تجد أمّها المسكينة أمام عنجهيّة زوجها واستبداد ابنها بظلمه لأخته غير البكاء والصّراخ، ولا تستطيع أن تحرّك ساكنا، غير أن تعيش المسكينة خوفا قاتلا على ابنتها الّتي سوف تموت أمام عينيها بين يدي والدها وأخيها فتضيع منها إلى الأبد.
تصير "خلود" فتاة يافعة على مرّ الوقت، لتزداد جمالا على الرّغم من وضعها المزريّ في البيت. وليبعدها والدها عن "كمال" دفعا لكلام النّاس، يرسل بها إلى بيت أغنى أغنياء مدينة "أنقرة"، وهو "منتصر دينش أصلان": لتتزوّج غصبا عنها من "ابن أخته". لكنّ "خلودا" كانت عنيدة جدّا فقاومت بكلّ مافيها من عناد، ولم يتمّ ذلك الزّواج، حتّى وقد وصل إلى يومه المحسوم.
بقيت "خلود" في بيت "منتصر دينش أصلان"، ومكثت هناك مكوث الغريب: بين المعاملة القاسية لها من قبل أخت "منتصر"، وإلحاح والدها عليها في الزّواج من ابن أخت "منتصر" وإن عادت إليه دون زواج فسوف يكون مصيرها القتل بأبشع طريقة.
وتشاء الأقدار أن يتعلّق قلب "منتصر دينش أصلان" ب "خلود": تلك الفتاة الجميلة البريئة، لا لشيء، سوى لأنّها نسخة طبق الأصل مصادق عليها لزوجه "بهيّة" الّتي انتحرت غرقا في حوض حمّام البيت ذات يوم، فتركت فراغا مهولا رهيبا في قلب "منتصر دينش أصلان" ولا يزال حزن "منتصر دينش أصلان" على "بهيّة" يحفر عميقا في قلبه الحسّاس الرّهيف ويقتله يوميّا، إلّا بعد حلول "خلود" ببيته، ليراها تسدّ فراغه وتنسيه همومه.
بزواج "خلود" من "منتصر دينش أصلان"، تتحوّل حياتها وحياة أسرتها من حياة الجحيم إلى حياة الرّفاهية الواسعة والنّعيم المقيم الّذي لامثيل له، لأنّ "منتصرا دينش أصلان" قد أحبّ "خلودا" مع مرّ الوقت حقّا! كان كريما جدّا معها ومع عائلته المصاهرة وكان يغدق عليها وعلى عائلتها من الخيرات والأموال من غير أن يحاسب أحدا وكان يعاملهم بكثير من الإنسانيّة. كان حنونا لطيفا على الرّغم من غروره وتكبّره وطغيانه واحتقاره للفقر والفقراء ونبذه للطّبقة الشّغّيلة، فلم تعد أسرة "خلود" في فاقة ولافي فقر مدقع كما كانت من قبل. وزاد على هذا أنّ "حمزة" أخا "خلود" قد حصل على منصب قارّ مرموق جدّا في شركة صهره "منتصر دينش أصلان" وأصبح يتقاضى مبالغ ماليّة ضخمة جدّا لايحلم بها أترابه... وتتشابك الأحداث وتتعقّد ملابساتها، ليكون موت "منتصر دينش أصلان" زوج "خلود" من قبل أخيها "حمزة" رميا بالرّصاص وهو عائد بوساطة سيارته إلى بيته ذات ليلة شتويّة باردة طمعا في ثروته الهائلة الّتي لاتنتهي أبدا.
تبقى "خلود" أرملة صغيرة جدّا في السّنّ وأمّا لرلضيع لم ير أباه حين ولد. لكنّها لم تعان من شيء، ولم تعان عائلتها من فقر ولاعوز، وكان "منتصر دينش أصلان" في حياته قد جعل منها سيّدة تفوق النّساء الرّاقيات بأقصى درجات الرّقي والتّحضّر ّ في تركيا كلّها، فتغيّرت حياتها تماما عمّا كانت عليه من نمط عيش قديم مليء بالرّعب والحرمان.
غيّر "منتصر دينش أصلان" اسم زوجه "خلود" بأوراق ثبوتيّة رسميّة إلى اسم "سراب" بطلب منها، لتتبخّر كلّ أحلامها فعلا إلى "سراب" من الأوهام ولا شيء منها حقيقة.
وبموت "منتصر دينش أصلان"، تعود "خلود" إلى "كمال" صديق طفولتها، لكن: ليلة زفافهما، يموت "كمال" حرقا داخل المزرعة الّتي أحرقتها أخت "منتصر دينش أصلان" انتقاما من "خلود"... ذلك لأنّ الله قد استجاب لدعوة ابن أخت "منتصر دينش أصلان" وهو يقول لخلود زوجة خاله:
- ((إن شاء الله سوف تحترق مزرعتك هذه ولن تنالي شيئا منها إلّا بموت العزيز عليك)).
ذلك لأنّ "خلودا" قد سحبت من ابن أخت زوجها "منتصر دينش أصلان" كلّ أملاكه الّتي أعطاه إيّاها خاله "منتصر دينش أصلان" وسجّلها باسمه قبل وفاته برضا منه وبمباركة وحبّ كبير، ثمّ إنّ هذه الأملاك -قبل كلّ شيء- هي حقّ من الحقوق المشروعة لأمّه وقد كانت شريكة لأخيها "منتصر دينش أصلان" فيها، وهي من الإرث الّذي خلّفه لهما والدهما.
مات "كمال" الزّوج الجديد لخلود ليلة عرسهما الّذي لم تبدأ مراسيمه بعد؛ وهو بصدد إنقاذ رضيع "خلود" ابن زوجها المغتال "منتصر دينش أصلان"! ذلك الرّضيع الّذي كان نائما في مهده حين شبّ الحريق.
لايثمر زواج المصلحة والطّمع في المال بغير المآسي والدّماء والعواقب الوخيمة جدّا ولاتبشّر هذه العواقب الوخيمة بغير الموت والزّلزال والخراب... وكأنّي بهذه الرّواية الحقيقيّة الّتي حدثت ملابساتها بأنقرة سنة 1950، للميلاد تحكي وقتنا الحاضر... وكأنّي بأنقرة آنذاك هي الجزائر الآن.

((هامش)):
(*)- الإحالة على حياة الكاتب والرّوائيّ التّركيّ "أورهان كمال" Orhan Kamal -وبتصرّف- منقولة من إحدى المواقع.





نشر في الموقع بتاريخ : الأحد 13 جمادة الثاني 1438هـ الموافق لـ : 2017-03-12



أخبار سيدي عيسى

* سيدي عيسى المدينة تناشدكم *
من أجل الصالح العام من أجل سيدي عيسى ومن أجل كل الذين مروا عبر الزمان والمكان نناشدكم كي تكونوا في الصفوف الأمامية للعمل الصالح الذي نراه ومضة خير تعيد المناعة للناس ولكل من تخالجه نفسه العمل ضمن حراك يعود بالخير على المدينة ..نحن نتوسم خيرا كي نعود الى ترسيم تفاصيل صنعتها أجيال سيدي عيسى عبر التاريخ ولنا في الحلم مليون أمنية كي تتحقق مشاريع وتزدهر رؤى وتنتعش مواقف هنا وهناك تعيد الاعتبار للمدينة ولحياة ننشدها جميلة وفيها كل تلك الاماني التي نراها تعيد إلينا كل اللقطات الجميلة التي نسعد بها بداية البداية للدخول في مرحلة صفاء مع الذات ومع مل الخيرين في سيدي عيسى رؤية تلامس الواقع وتعيد الامل لكل واحد يريد الخير ويبحث على الخير وكلنا واحدا كي نعيد الروح الى تفاصيل مدينة متحضرة تأسست منذ عام 1905 ..مدينة سيدي عيسى وكما نرى تحمل كل التفاصيل التاريخية المميزة ..
كونوا معنا جميعا


* ذكرى تأسيس موقع سيدي عيسى *
سيكون يوم 26 جوان 2017 القادم..هو تاريخ الذكرى الخامسة لتأسيس موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب ..وهو ما يسعدنا كي نستمر معكم أيها القراء الاعزاء الذين نسعد بكم وبمواضيعكم المختلفة حسب تبويب المجلة حيث نلتمس من كل من كتب أو أراد المشاركة أو عاين موقع سيدي عيسى الإلكتروني ..كي يراسلنا عبر إدراج مواضيعه عبر خانة المراسلون في الجهة اليمنى من الأعلى في مضموت الصفحة الرئيسية للموقع ..وسعداء دائما بما يتم ادراجه من مواضيع خاصة المتعلقة بتاريخ وحضارة سيدي عيسى وكذا كل القضايا والنشاطات والاحداث الحاصلة وعموما كل ما ينفع الناس ولا يدرج الموقع أبدا المواضيع ذات الطابع السياسي او الحزبي أو التي تثير النعرات الحزبية والطائفية وتثير التفرقة والفتنة والعنصرية ..وهذا خدمة لرسالة الموقع كي يكن منكم وإليكم ...وهذه الومضة هي بمثابة صورة صادقة تحبذ هيئة الموقع والمجلة أن تكون ضمن زوايا تبويب الموقع كي نصل الى قدر كبير من الاضافات والمرامي الهادفة ...
مرحبا بمساهماتكم

قسم الفيديو
سيدي عيسى ذاكرة وتاريخ
نطلب منكم ارسال روابط للفيديو - الفيديو يكون مسجل على موقع يوتوب
المدة الزمنية أقل من 20 دقيقة


نحن في خدمتكم و شكرا
صور و رسومات


السيد والي ولاية المسيلة حاج مقداد في سيدي عيسى
في اطار فعاليات " البداية لنا والاستمرارية لكم "


تكريم الكاتب العالمي سهيل الخالدي
في المركز الثقافي في سيدي عيسى


الشاعر عمر بوشيبي يكرم الكاتب الكبير
عياش يحياوي في المركز الثقافي خديجة دحماني


علاوة علي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب
علاوة علي أرشيف الموقع الدائم


الاستاذ محمد نوغي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب


الرسام التشكيلي سعيد دنيدني بومرداية


الكاتب الكبير يحي صديقي


المركز الثقافي لشهيدة الكلمة خديجة دحماني


الشاعر الكبير قريبيس بن قويدر


الكاتب عياش يحياوي مع الروائي المهدي ضربان وعرض لكتاب " لقبش "

مراسلون

سجل الآن و أنشر
أكتب موضوعا أوخبرا لحدث جرى في بلدك أومدينتك وأنشره بنفسك في قسم المراسلون.

إقرأ لهولاء
لمياء عمر عياد
لمياء عمر عياد
سوسن بستاني
سوسن بستاني
ساعد بولعواد
ساعد بولعواد
المختار حميدي
المختار حميدي
محمد بتش
محمد بتش"مسعود"
فاطمة امزيل
فاطمة امزيل
سعد نجاع
سعد نجاع
نورة طاع الله
نورة طاع الله
شنة فوزية
شنة فوزية
عبد الله بوفولة
عبد الله بوفولة
عبد الله دحدوح
عبد الله دحدوح
نائلي دواودة عبد الغني
نائلي دواودة عبد الغني
Nedjma Sid-Ahmed Gautier
Nedjma Sid-Ahmed Gautier
نبيلة سنوساوي
نبيلة سنوساوي
رابح بلطرش
رابح بلطرش
noro  chebli
noro chebli
خليل صلاح الدين بلعيد
خليل صلاح الدين بلعيد
شنة فوزية
شنة فوزية
بختي ضيف الله
بختي ضيف الله
أبو طه الحجاجي
أبو طه الحجاجي
safia.daadi
safia.daadi
lمحمد بتش
lمحمد بتش
نسرين جواهرة
نسرين جواهرة
عيسى بلمصابيح
عيسى بلمصابيح
دالي يوسف مريم ريان
دالي يوسف مريم ريان
zineb bakhouche
zineb bakhouche
ملياني أحمد رضــــــــــــــا
ملياني أحمد رضــــــــــــــا
حلوز لخضر
حلوز لخضر
عبدالكريم بوخضرة
عبدالكريم بوخضرة
جعفر نسرين
جعفر نسرين
عبد الرزاق بادي
عبد الرزاق بادي
مليكة علي صلاح رافع
مليكة علي صلاح رافع
أميرة أيلول
أميرة أيلول
طاهر ماروك
طاهر ماروك
فضيلة زياية (الخنساء)
فضيلة زياية (الخنساء)
بوفاتح سبقاق
بوفاتح سبقاق
حسدان صبرينة
حسدان صبرينة
فاطمة اغريبا ايت علجت
فاطمة اغريبا ايت علجت
يوسف عمروش
يوسف عمروش
شيخ محمد شريط
شيخ محمد شريط
تواتيت نصرالدين
تواتيت نصرالدين
سيليني غنية
سيليني غنية
أنيسة مارلين
أنيسة مارلين
سماح برحمة
سماح برحمة
وحيدة رجيمي
وحيدة رجيمي
سعادنة كريمة
سعادنة كريمة
حمادة تمام
حمادة تمام
كمال خرشي
كمال خرشي
بامون الحاج  نورالدين
بامون الحاج نورالدين
دليلة  سلام
دليلة سلام
أبو يونس معروفي عمر  الطيب
أبو يونس معروفي عمر الطيب
علاء الدين بوغازي
علاء الدين بوغازي
آمال بن دالي
آمال بن دالي
Kharoubi Anissa
Kharoubi Anissa
أسعد صلاح صابر المصري
أسعد صلاح صابر المصري
علي بن رابح
علي بن رابح
حورية سيرين
حورية سيرين
كمال بداوي
كمال بداوي
أمال حجاب
أمال حجاب
محمد مهنا محمد حسين
محمد مهنا محمد حسين
زليخة بوشيخ
زليخة بوشيخ
محمد الزين
محمد الزين
السعيد بوشلالق
السعيد بوشلالق
سعدي صبّاح
سعدي صبّاح
وردة فاضل
وردة فاضل
جمال الدين الواحدي
جمال الدين الواحدي
Amina Guenif
Amina Guenif
يحياوي سعد
يحياوي سعد
وسيلة بكيس
وسيلة بكيس
مخفي اكرام
مخفي اكرام
دردور سارة
دردور سارة
فاطمة بن أحمد
فاطمة بن أحمد
الشاعر عادل سوالمية
الشاعر عادل سوالمية
مرزاق بوقرن
مرزاق بوقرن
صاد ألف
صاد ألف
فاطمةالزهراء بيلوك
فاطمةالزهراء بيلوك
نادية مداني
نادية مداني
arbi fatima
arbi fatima
شينون أنيس
شينون أنيس
وحيد سليم نايلي
وحيد سليم نايلي
الصـديق فيـثه
الصـديق فيـثه
حمدي فراق
حمدي فراق
رزيقة د بنت الهضاب
رزيقة د بنت الهضاب
شهيناز براح
شهيناز براح
د/ ناصرية بغدادي العرجى - نيويورك
د/ ناصرية بغدادي العرجى - نيويورك
وردة سليماني
وردة سليماني
عيسى فراق
عيسى فراق
زيوش سعيد
زيوش سعيد
جمال بوزيان
جمال بوزيان
علاء الدين بوغازي
علاء الدين بوغازي
عمار نقاز
عمار نقاز
سايج وفاء
سايج وفاء
مهدي جيدال
مهدي جيدال
سميرة منصوري
سميرة منصوري
okba bennaim
okba bennaim
tabet amina
tabet amina
   محمد الزين
محمد الزين
الطاهر عمري
الطاهر عمري
بدر الزمان بوضياف
بدر الزمان بوضياف
هاجر لعروسي
هاجر لعروسي

جميع الحقوق محفوظة لموقع سيدي عيسى

1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة
الراشدية
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على
info@sidi-aissa.com