سيدي عيسى سيدي عيسى
الأربعاء 30 ربيع الثاني 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن  
شهادة وفاة العربر
بقلم : شعر: محمد جربوعة
لنفس الكاتب
[ شوهد : 594 مرة ]
محمد جربوعة

محمد جربوعة

هي وصية الشاعر نزار قباني .. بأن أمهل الشرق بعدهُ، بكلّ خليطه المتنافخ كدية الحبش ، عشرين عاما أخرى ، فإن هم لم يبدوا ما يدلّ على حياة ، أعلنتُ موتهم ، ووقعتُ شهادة وفاتهم..
وليس سهلا ولا قليلا أن يوقّع شاعر شهادة وفاة أمة .. لكنّني اليوم ، أستجمع كل قوى القصيدة، لأوقّع نيابة عن نزار وعن كل شعراء العرب ، هذه الشهادة .. وفي النفس مرارة ..لكنّ السؤال الذي يعرّينا هو :
ماذا أقمنا على الأرض مما يرفع الناس أعينهم إليهم ؟
أختار هذا التاريخ ، تاريخ سقوط الدولة الأموية .. في 23 نيسان- أبريل 794 ، لإعلان سقوطنا ..
ربّما تكون هذه أشدّ قصائدي على الإطلاق..فيها خلاصة تجربة شعرية امتدت لأكثر من ثلاثين سنة..وتجربة في الحزن امتدت لخمسين سنة ..وستبقى في التاريخ شهادة على واقع هذه الفترة .. ولو كنتُ شاعرا ألمانيا أو بريطانيا لتوقّفت أنفاس الناس والدولة ..ولو كنت في الجاهلية أقسم لعلّقتها على الكعبة عارا للعرب .. ..ففي أمّة حيّة تمثّل هذه القصيدة حدثا كبيرا ..قد يهتز له السياسيون والبرلمانات والحكومات والشوارع .. لكن ..في المقبرة .. لا يتحرّك الموتى بينما شهادات وفاتهم توقّع ..
محمد جربوعة


مَن أنتمو ؟ مِن أيّ جنسٍ أنتمو ؟
سمّوا لنا أجدادَكم ، ولتنتموا
عربٌ ؟ زنوجٌ؟ تركمانٌ؟ أوزبكٌ؟
كردٌ؟ أمازيغٌ؟ يهودٌ أسلموا ؟
مَن أنتم أبناء يوبا؟ أم بنو
(أفريقيا)؟ أم وائلٌ؟ أم جرْهمُ ؟
مَن أنتمو ؟ حيّرتمُ الدنيا ، وما
شيءٌ بها إلا ويسأل عنكمو
حيّرتمو الدنيا .. وحيّرتم جميـ
ــعَ رجالها ونسائها، واحترتمو
ماذا يفيد إذا أباكمْ كان مِن
تسعين قرنا هاهنا، يتقمقمُ ؟
أو أنّ ( حوّا) بنتُ جدة جدّكمْ
أو أنّكم في الكائناتِ الأقدمُ
تسعون قرنا والحياة تشدّكم
من شعركم ، لكنكم لم تفهموا
تسعون ما فيها نهارٌ واحدٌ
وجميعها ليلٌ بهيم مظلمُ
فإذا سُئِلنا في البلاد عنِ اسمها
نحتارُ، نخفي الإسمَ.. أو نتلعثمُ
ونكاد ننطق، ثمّ نسكت،نستحي
وعلى ترانيمِ البكاءِ نتمتمُ
تسعون قرنا ..لم تقيموا دولةً
- غير ( المدينة)- حكمها لا يَظْلِمُ
لم تُشعِلوا لقصيد شِعر شمعةً
كي تحفظوا أبياته ، أو تنظِموا
لم تغرسوا للحب سوسنة ، ولمْ
تسقوا الذي غرسَ الذي كفّرتمو
هانَت بلاد الأنبياء بظلّكمْ
وأهنتمُ الدين الحنيفَ وهنتمو
من أنتمو؟ ذلُّ الأنوفِ ، وعيشة الـ
ـقطعانِ،والفقرُ، الخصومةُ، والدمُ
شؤم الحشيش،الإختطاف، الإبتلا
واشي العدوّ ، الثائر المستسلمُ
مَن أنتمو ؟ أنا لا أرى آثارَكمْ
في الأرض غير خرائبٍ تتكلّمُ
فإذا علا فيكم نبيٌّ ربوةً
إن لم يمت بسهام غدرٍ ، يُعدَمُ
ما منكمو مَن قد تهيم بحبّه
بنت الأمير، ولا تقول ، وتُغرمُ
تخفي وتنكر حين تسأل أمُّها
عن حلمها بين الرجال، وتكتمُ
ما فيكمو مَن حين تحبلُ زوجة الـ
ـسلطانُ، تطلب شعره ، تتوحّمُ
ماذا أقمتم في الوجود - بربّكم- ؟
وجميع ما لم ترفعوه مهدّمُ
مُدُنا يطيلُ العمرَ سحْرُ جَمالها؟
جيشا عظيما باسلا لا يهزمُ ؟
ذَكَرا يقطّرُ كالعطور قصيدهُ
ويذوّب الألوان فيه ويرسمُ ؟
أنثى ، تحطّ الشمسُ فوق رموشها
وبثغرها إن حدّثتْ تتحمّمُ ؟
شيخا، يمرّر شيبهُ متحبّبا
فوق الثرى ، مثل الصبيّ ، يغمغمُ؟
طفلا تطوف على الخريطة عينهُ
وإذا رآها فجأةً يتبسّمُ ؟
هل عندكم بلدٌ يليق بوردةٍ ؟
بالعطر؟ بالأوتار حين تنغّمُ ؟
هل عندكم بلدٌ يليق بقصةٍ
للحبّ ، لا يشقى بها أو يُظلمُ ؟
هل عندكم مترٌ لأزرع وردةً
أو كيْ أقيمَ عليه ما أتوهّمُ ؟
هل عندكم مِترٌ لأنثر فوقهُ
جيْبا من النجمات ، حبّي الأنجمُ
هل عندكمْ - كالكفّ- أرضٌ حلوةٌ
ترضى بحلم الحالمينَ وتحلمُ؟
هل عندكم شيء بأرضكمو سوى
خبز الشقاء نشمّه أو نلثمُ ؟
هل عندكم شيءٌ سوى آثاركمْ
تأتي إليه السائحات، وتُحرِمُ
هل عندكم حيٌّ بدون جريمةٍ
يهنا به الطفل الصغيرُ وينعمُ ؟
هل عندكمْ حرفٌ جميل واحدٌ
في مكتبات الآخرين مترجمُ ؟
هل عندكم شيء سوى تاريخكمْ
هذا المزوّر في القصور ،المعتِمُ
هل عندكمْ في حجمِ كفّي جامعٌ
ما فيهِ (سادنُ معبدٍ) متعمّمُ ؟
محظوظ جلدِكمو حقيبةٌ هاربٍ
للغرب ، فيها صورتان ، ومُعجمُ
فعلامَ نصعدُ كي يرانا غيرنا
وجميع ما فوق الحطامِ محطّمُ ؟
الحلم والإنسان والقمر الذي
أطفأتموه ، وفوق ذاك الأنجمُ
هذا هو الشرقُ الذي عانى بهِ الـ
ـرسل الكرامُ ، كما...الرسول الأعظمُ
شرقُ الوشاةِ، الجاهليّ (أبو الشقا)
الأجربُ ، النزِقُ، الفقيرُ المعدمُ
راعي القرود ، المفتدي جلّاده الـ
ـقردُ، المعقّدُ ، والقبيح ، المبهمُ
صعلوكُ هذي الأرض ، ماددُ كفّه
للآخرين ، النّازفُ، المتألّمُ
متسوّل الطرقات في مدن الشّما
لِ ،أبو العيوب، المستفزُّ، الأبكمُ
ظِلٌّ يهاجر دائما.. وحقيبةٌ
بيتٌ يهدّم دائما ..ومخيمُ
مصباح ضوء.. دائما..وحجارةٌ
ترميهِ ..يرحلُ دائما..أو يُظلِمُ
جنّاتُ عدنٍ دائما محروقةٌ
لتقومَ في هذي الربوع جهنّمُ
يا منْجما للفحم ، كلّ وجوهه
مسودّةٌ ، وبياضهُ متفحّمُ
يا من يصعّر خدّه ، ويصغّر الـ
العظماء من أبنائه ويقزّمُ
في السّلْم تشبهُ قبرَ جدٍّ عاشرٍ
مَن مرّ قربَ نقوشهِ يترحّمُ
في الحرب تشبه نبتة الصبّار ترْ
فَعُ ساعديها للسَّما..تستسلمُ
تسعون والأوطانُ تسلخ نفسها
وبنات أبناء اللواتي تحكمُ
والآن (نجلس فوق تلّ خرابها)
وبرغم ما قد كان لا نتعلّمُ
والماعز البريّ ، وهو بهيمةٌ
بعد التناطح ، قيلَ عنه : (يندمُ)
تسعون قرنا، لا يدٌ تبني بها
حجرا ، ولا وجدتْ يدٌ ما تهدمُ
ونزار يوما قال يسألكم ( متى)
في الناس يعلن موتكمْ ، فسكتُّموا
هذي شهادة موتكم ، من تحتها
- وأنا الموقّعُ- بالنيابة أبصمُ
كم يكسر الظلمُ البلادَ وأهلَها
ويهينُ ساكنَها، وكم هو مؤلمُ
الأحد 23 نيسان - أبريل 2017 م

نشر في الموقع بتاريخ : الأحد 26 رجب 1438هـ الموافق لـ : 2017-04-23



أخبار سيدي عيسى

* سيدي عيسى المدينة تناشدكم *
من أجل الصالح العام من أجل سيدي عيسى ومن أجل كل الذين مروا عبر الزمان والمكان نناشدكم كي تكونوا في الصفوف الأمامية للعمل الصالح الذي نراه ومضة خير تعيد المناعة للناس ولكل من تخالجه نفسه العمل ضمن حراك يعود بالخير على المدينة ..نحن نتوسم خيرا كي نعود الى ترسيم تفاصيل صنعتها أجيال سيدي عيسى عبر التاريخ ولنا في الحلم مليون أمنية كي تتحقق مشاريع وتزدهر رؤى وتنتعش مواقف هنا وهناك تعيد الاعتبار للمدينة ولحياة ننشدها جميلة وفيها كل تلك الاماني التي نراها تعيد إلينا كل اللقطات الجميلة التي نسعد بها بداية البداية للدخول في مرحلة صفاء مع الذات ومع مل الخيرين في سيدي عيسى رؤية تلامس الواقع وتعيد الامل لكل واحد يريد الخير ويبحث على الخير وكلنا واحدا كي نعيد الروح الى تفاصيل مدينة متحضرة تأسست منذ عام 1905 ..مدينة سيدي عيسى وكما نرى تحمل كل التفاصيل التاريخية المميزة ..
كونوا معنا جميعا


* ذكرى تأسيس موقع سيدي عيسى *
سيكون يوم 26 جوان 2017 القادم..هو تاريخ الذكرى الخامسة لتأسيس موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب ..وهو ما يسعدنا كي نستمر معكم أيها القراء الاعزاء الذين نسعد بكم وبمواضيعكم المختلفة حسب تبويب المجلة حيث نلتمس من كل من كتب أو أراد المشاركة أو عاين موقع سيدي عيسى الإلكتروني ..كي يراسلنا عبر إدراج مواضيعه عبر خانة المراسلون في الجهة اليمنى من الأعلى في مضموت الصفحة الرئيسية للموقع ..وسعداء دائما بما يتم ادراجه من مواضيع خاصة المتعلقة بتاريخ وحضارة سيدي عيسى وكذا كل القضايا والنشاطات والاحداث الحاصلة وعموما كل ما ينفع الناس ولا يدرج الموقع أبدا المواضيع ذات الطابع السياسي او الحزبي أو التي تثير النعرات الحزبية والطائفية وتثير التفرقة والفتنة والعنصرية ..وهذا خدمة لرسالة الموقع كي يكن منكم وإليكم ...وهذه الومضة هي بمثابة صورة صادقة تحبذ هيئة الموقع والمجلة أن تكون ضمن زوايا تبويب الموقع كي نصل الى قدر كبير من الاضافات والمرامي الهادفة ...
مرحبا بمساهماتكم

قسم الفيديو
سيدي عيسى ذاكرة وتاريخ
نطلب منكم ارسال روابط للفيديو - الفيديو يكون مسجل على موقع يوتوب
المدة الزمنية أقل من 20 دقيقة


نحن في خدمتكم و شكرا
صور و رسومات


السيد والي ولاية المسيلة حاج مقداد في سيدي عيسى
في اطار فعاليات " البداية لنا والاستمرارية لكم "


تكريم الكاتب العالمي سهيل الخالدي
في المركز الثقافي في سيدي عيسى


الشاعر عمر بوشيبي يكرم الكاتب الكبير
عياش يحياوي في المركز الثقافي خديجة دحماني


علاوة علي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب
علاوة علي أرشيف الموقع الدائم


الاستاذ محمد نوغي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب


الرسام التشكيلي سعيد دنيدني بومرداية


الكاتب الكبير يحي صديقي


المركز الثقافي لشهيدة الكلمة خديجة دحماني


الشاعر الكبير قريبيس بن قويدر


الكاتب عياش يحياوي مع الروائي المهدي ضربان وعرض لكتاب " لقبش "