سيدي عيسى سيدي عيسى
الأربعاء 30 ربيع الثاني 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن  
قصة قصيرة : عــــــذابـــــات فـــــــرح
بقلم : حكيمة جمانة جريبيع
لنفس الكاتب
[ شوهد : 388 مرة ]
غلاف المجموعة القصصية

بقلم :حكيمة جمانة جريبيع
عن مجموعتهاالقصصية أنثى الجمر

إنها الثانية .. أنا وحفنة صبر هي كلٌ رصيدي أمام جبل الحصار .. أتنفس صمتي المكابر وجيش الطقوس المختلٌ يزحف نحوي ، يختال في نشوة عربيد ، أسمع له رنـين مصاغ أصفر ، أشتم له رائحة أصباغ ومساحيق .. تنحصر المسافة ، يقترب مني ، يفرغ هديره في أذنيٌ ويلقي بقوسه القزحي في عيني ٌ ..
من المائدة الكبيرة ترمقني آنية نحاسية ملأى بحنٌاء صحراوية كانت قد ارتوت بـماء الورد المعتٌق ،من قلبها امتدت شمعتان متوهجتان بدتا نخلتين في واحة مقمرة .. لكني لا أرى لها عراجين السكر.وحدها أكاليل الشوك ترقص على أنغام المزود ..تطير من موضعها ، لتتجوٌل فـ وجهـي ، تستقرٌ على خديٌ كأنها تبحث عن ذاك الحرير ، يــــا لقصر نظرها ا ..قد احترقت الربوتين الخضرواين .. اهترأ الحرير وخطٌت حرائق الزمن أبجديتها الصامتة ..
آيات الطقوس من كل الجهات تحاصرني .. وبرفقها المخادع تدعوني إلـى أن أجـرٌب ولو مرٌة واحدة .. فماذا لـو جربت .. ماذا لو انصهرت كـما الآخرين والأخـريات ..فـأيٌ شعور هذا يغمرني وإلى أيُ مدى سيأخذني .. وهل له متعة الحقيقة أم هو فقط من يبعث أكاذيب العادة ..؟ ا
تحرقني الأسئلة ولا أجرؤ على خوض التجربة ، من حولي تعربد الأشياء ..ترن الأرجل
تزداد أفواه النسوة الثرثارات اتساعا ، تستدير كمطاحن حجرية، تتأهب لسحق عـظامي الهشٌة ، حتى حـلوقهـن النهمـة ازدادت تجويفا لتغـرف مـن دمي في مسائي الـملـوٌن ..
( أريد أن أبقى في محارتي ) كان الصوت قد انبعث لتوٌه من بحر صمتي القديم ليهزٌني
على ألفة المعاشرة..لكن هيهات وهذي المناسبة تتقن الخداع وجدار الطقوس المتواتر في تناغم ..يثيران ضجري يبعثان حرائقي الخامدة..
أهرب حيث الشرقة المطلٌة على زقاق ضيٌق ، يسحبه أفق بعيد يترامى في بحره جـبـل "غريون* " لوحة سرمدية لم يتعاقب عليها نسخ الأنامل ..حاني كما حضن أمٌ لم تسلبها المدنية روحها البكر ودافىء أيضا كما نافذتي الآن برغم كل ٌ الشتاء الذي تهدهده حكايـة معاشرة .. ثمٌة حبل سرٌي يوثقني بها خارج فصول الــــوجـع ..
كانت أمي قد أخبرتني ذات شتاء أخضر أنني ولدت خدٌيجة وأتممت شهرين في حاضنة زجاجية .. لم تأخذني الدهشة لأنها ربما تأخرت.. والخبر في مثل حالتي لا يضيف جديدا ..
ثم ٌ إنني في حاضنة النافذة منذ وعيت الوجع ، كـبر في ٌ التجـلي وكـان مـرآتي الـوحيدة التي تفضحني و كان عنق الشرفة ملاذي كلٌما شعرت بالاستلاب ..
الأفق رمادي أدفن فيه خيبة يومي أو عمر لست أدري .. أرقب عودة نجـمي الـهارب ، كانوا هم وحدهم من هرٌبوه تحت وطأة الطقوس وبلاهة التقمص الجماعي.. ماذا لو أطلٌ عليٌ.. فهل أركض نحوه كاليتم أستجدي قلبه ..تراه يغفر لصمتي الذي صدمه ..
يا لجبروت العقل يسحب قلبي إلى قبره وهـو يسمعني صوتـه الملحاح : ( أنـت امـــرأة تعاهدت مع نفسها لتعيش خارج كوكب القلب ) حرارة مباغتة هبطت فجأة أو هكذا خيٌل إلي ..تسري في جسمي ،تعـرٌي حزني النائـم ..
قطرات لجين تنزلف على الزجاج ، ألصق وجهي المستعر بالنافذة فتمتص بعض حرارتي
أسرح بعيدا في المدى الخاوي ..تواصل زخات المطر تقاسيمها الشجية وأنا أبثها شجني في ثواني معدودات أحاورها ، تأخذني بعيدا إلى ضفة شعور هادىء يغمره الأمان..
أنتقل بطرفي إلى جغرافيا الواقع ، يستوقفني مشهد طائر كان معلقا على سلك كهـربائي..
ياسر عينيٌ بعدما كانتا طليقتين في مساحة اللحظة .. لست أدري إن كان هذا المخـلـوق يداعب سلك الموت أوسللك الموت يداعبه..هاهي رأسه قد انحنت إلى الأسفـل .. يا اللـه ينقلب بجناحيه ، قوادمه الصغيرة متشبثة بالسلك ، يغمره الماء ، يسقـط في الـبركـة ..
يدخل دائرة الصراع بأخر رمقه.. وتبدأني الهواجس ، تنقرني التراتيل وتتزاحم برأسـي الصور .. ما أشبهنا أيها الطائر .. ا
لقد سقطت أيضا في بركة الأعراف والعادات ولم أخرج منها إلا بجرح كلٌفني عمرا مهملا على ناصية الزمن .. تزمجرباعماقي الريح .. يهبٌ ماضيٌ المغدور عجاجا ، يذرو حباته الحارقة ، تتجمع في عينيٌ ، تسيل مآقيٌ و يبذر ملحه في ثلم جرحي
أمتار قليلة تفصلني عن جوف الصالون الـذي كـان محارتي ، والـيوم خـانـت المحارة اللؤلؤة .. أهرب إلى فسحـة الثورة التي بدأت تشعـلني ( آه " نيرون " لــم تفجٌـــر فـيٌ لغم الحيرة .. فهل أشعلك الـحــب أم الضجـــر ..؟ا )
كم أرغب الآن في أن أشعل صالوني حباٌ أو كرها لست أدري ..هـنـا دموعي ..هــنـا فجيعتي .. هنا خيباتي .. هنا نجاحاتي وكـــــلٌ ذكرياتي مع "ميٌ " في مدها وجزرها.. مع "نازك " في قرارة موجتها ومع مطر "السياب"..كلهم أمدوني بالماء وخففوا ظمئي أصواتهم هنا .. أسمعها أغنية حياة سرمدية ..
من خان اليوم اللؤلؤة .. فرحهم الكاذب أم خنتها بضعفي ؟
بقاياي شاهدة في كل ركن تراها تدينني .. آثاري في كل شبر حتى عبقي لا يـزال يسكـن الحيطان ..
هي ذي محارتي التي كنت أحنمي بها من وابل الضجر والابتذال وكل القهر في اللـيالـي العاصفة المجدبة .. كنت أتدثر بأنسها وبا صوات أؤلئك المتدفقة .. كم أحلتها إلى روض زاه ترددت بين جنباته سمفونية حفيف الورق ورقــراقة المداد التي كانـت تنعـش قـــلـبي العاطل عن الحلم .. هنا عبق التاريخ التليد وبعض من شذى أحلامي البكر وكذا يراعي وهو يستجدي يمناي كسيف " دونكشوت أوهنته طواحين الهواء ..
كانت الطواحين كبيرة يستهويها رأسي ، تصفيقة واحدة بمثابة جهاز تحكٌم عـن بعـد تطلقها العشيرة كافية لوليمة قد تدوم أشهر .. كم مرٌة رأيت رأسي على طاولة العملية
محلٌق الشعر .. كان طويلا لا يروق لهم لأنه يخفي سلالة الرفض والثورة وأشياء أخرى ، فذات شتاء رأيت رأسي مغطاة بشعر مستعار بلا لون والجمع من حولي يرقص و يهلل فرحا كما في هذا المساء تماما ولم أستعـ د رأسي المهـرٌبة إلا بعـد حــرب وتـعب .. ذاك الرقص لا بل الجنون الذي لم يفلت من ذاكرتي يعديني إلى دائرة الواقع والصخب يلطـم روحي .. محــــارتــي أقصد صـــالوني يئن تحت وطأة الـغـزو والـديكـور الجديد .. لـست أدري لـم دوما تحلو لهم أشيائي ولم تكن هذه المرة الأؤلى التي تحوٌل فيها إلى قاعة فرح سبق وأن غزي من شهر يوم زفاف أخي ، وهاهم هذا المساء يترقبون عودته من عسـل الشهر ،ليطلق عليٌ كل نحله الذي خرج من طقوس الفرح التي هي أقرب إلى العقاب منها إلى سلم البهجة ..
تشدٌ الأصابع على فسيفساء الزيف ، تنهل الأعين من نبعه وكل الأعضاء ترتخي عـلى إيقاع كذبه .. هاهم يغالون في تعذيب أنفسهم ويفرطون في عرض فجور بذخهم .. أ كل هذا العذاب والعقاب لأجل وهم اللذة .. أسمع أصوات بلا شـفـاه ، يغـمغمون كـلهم ، اللقم المسكٌرة تحاصر الكلام ، وأطباق الطاولة الكبيرة التي تسربلت بالشراشف البيضاء تغازل الأعين..
ترتخي الأوصال على صخب الموسيقى التي كانت على قطيعة مع كلماتها ، تسمعها أرجلهم بانتشاء أخر ، يطول الصخب الهادر وتتعالى الـقهقهاـت عـلى إيقـاع مـشروبات "بيبسي " الراعي الرسمي لكل عقاب في الأرض ..
عسل الشهر يطلق عليٌ نحله ، يلسعني وحدي ..الطقوس نفسها التي لسعـت نجمي الهارب من سنوات خلت .. يوم قدٌم قلبه للعائلة والعشيرة في ربيع المواسم .. عصفت طقوس الشتاء بالحلم . .فلم يقو أمام حصار المهر ومراسيم العـرس المسطٌـر وقـصــر المأوى.. كانت كلٌها جدارا آخر ما فتىء يكبر ليباعد بيننا .. ولأنه رجل لا يسكـن غـير سماء الحلم ولا تنام في جيوبه إلا قصاصات ورق ولا تحمل أصابعه إلا قلما عانى فـي اضطهاد سيجارة .. لم يكن ككل ٌ الرجال .. خيٌرني في الأخير بينه وبينهم .. كـم كـنـت ضعيفة وكان الاختيار صعبا ، قتلني التردد ..وقتله الانتظار وطار نجمي وسكنت رغما عني محارتي وقبضت على الصمت ..

نشر في الموقع بتاريخ : الأربعاء 18 شوال 1438هـ الموافق لـ : 2017-07-12



أخبار سيدي عيسى

* سيدي عيسى المدينة تناشدكم *
من أجل الصالح العام من أجل سيدي عيسى ومن أجل كل الذين مروا عبر الزمان والمكان نناشدكم كي تكونوا في الصفوف الأمامية للعمل الصالح الذي نراه ومضة خير تعيد المناعة للناس ولكل من تخالجه نفسه العمل ضمن حراك يعود بالخير على المدينة ..نحن نتوسم خيرا كي نعود الى ترسيم تفاصيل صنعتها أجيال سيدي عيسى عبر التاريخ ولنا في الحلم مليون أمنية كي تتحقق مشاريع وتزدهر رؤى وتنتعش مواقف هنا وهناك تعيد الاعتبار للمدينة ولحياة ننشدها جميلة وفيها كل تلك الاماني التي نراها تعيد إلينا كل اللقطات الجميلة التي نسعد بها بداية البداية للدخول في مرحلة صفاء مع الذات ومع مل الخيرين في سيدي عيسى رؤية تلامس الواقع وتعيد الامل لكل واحد يريد الخير ويبحث على الخير وكلنا واحدا كي نعيد الروح الى تفاصيل مدينة متحضرة تأسست منذ عام 1905 ..مدينة سيدي عيسى وكما نرى تحمل كل التفاصيل التاريخية المميزة ..
كونوا معنا جميعا


* ذكرى تأسيس موقع سيدي عيسى *
سيكون يوم 26 جوان 2017 القادم..هو تاريخ الذكرى الخامسة لتأسيس موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب ..وهو ما يسعدنا كي نستمر معكم أيها القراء الاعزاء الذين نسعد بكم وبمواضيعكم المختلفة حسب تبويب المجلة حيث نلتمس من كل من كتب أو أراد المشاركة أو عاين موقع سيدي عيسى الإلكتروني ..كي يراسلنا عبر إدراج مواضيعه عبر خانة المراسلون في الجهة اليمنى من الأعلى في مضموت الصفحة الرئيسية للموقع ..وسعداء دائما بما يتم ادراجه من مواضيع خاصة المتعلقة بتاريخ وحضارة سيدي عيسى وكذا كل القضايا والنشاطات والاحداث الحاصلة وعموما كل ما ينفع الناس ولا يدرج الموقع أبدا المواضيع ذات الطابع السياسي او الحزبي أو التي تثير النعرات الحزبية والطائفية وتثير التفرقة والفتنة والعنصرية ..وهذا خدمة لرسالة الموقع كي يكن منكم وإليكم ...وهذه الومضة هي بمثابة صورة صادقة تحبذ هيئة الموقع والمجلة أن تكون ضمن زوايا تبويب الموقع كي نصل الى قدر كبير من الاضافات والمرامي الهادفة ...
مرحبا بمساهماتكم

قسم الفيديو
سيدي عيسى ذاكرة وتاريخ
نطلب منكم ارسال روابط للفيديو - الفيديو يكون مسجل على موقع يوتوب
المدة الزمنية أقل من 20 دقيقة


نحن في خدمتكم و شكرا
صور و رسومات


السيد والي ولاية المسيلة حاج مقداد في سيدي عيسى
في اطار فعاليات " البداية لنا والاستمرارية لكم "


تكريم الكاتب العالمي سهيل الخالدي
في المركز الثقافي في سيدي عيسى


الشاعر عمر بوشيبي يكرم الكاتب الكبير
عياش يحياوي في المركز الثقافي خديجة دحماني


علاوة علي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب
علاوة علي أرشيف الموقع الدائم


الاستاذ محمد نوغي عضو هيئة موقع سيدي عيسى فضاء روحاني باسماء من ذهب


الرسام التشكيلي سعيد دنيدني بومرداية


الكاتب الكبير يحي صديقي


المركز الثقافي لشهيدة الكلمة خديجة دحماني


الشاعر الكبير قريبيس بن قويدر


الكاتب عياش يحياوي مع الروائي المهدي ضربان وعرض لكتاب " لقبش "

مراسلون

سجل الآن و أنشر
أكتب موضوعا أوخبرا لحدث جرى في بلدك أومدينتك وأنشره بنفسك في قسم المراسلون.

إقرأ لهولاء
لمياء عمر عياد
لمياء عمر عياد
سوسن بستاني
سوسن بستاني
ساعد بولعواد
ساعد بولعواد
المختار حميدي
المختار حميدي
محمد بتش
محمد بتش"مسعود"
فاطمة امزيل
فاطمة امزيل
سعد نجاع
سعد نجاع
نورة طاع الله
نورة طاع الله
عبد الله بوفولة
عبد الله بوفولة
عبد الله دحدوح
عبد الله دحدوح
نائلي دواودة عبد الغني
نائلي دواودة عبد الغني
Nedjma Sid-Ahmed Gautier
Nedjma Sid-Ahmed Gautier
نبيلة سنوساوي
نبيلة سنوساوي
رابح بلطرش
رابح بلطرش
noro  chebli
noro chebli
خليل صلاح الدين بلعيد
خليل صلاح الدين بلعيد
شنة فوزية
شنة فوزية
بختي ضيف الله
بختي ضيف الله
أبو طه الحجاجي
أبو طه الحجاجي
safia.daadi
safia.daadi
lمحمد بتش
lمحمد بتش
نسرين جواهرة
نسرين جواهرة
عيسى بلمصابيح
عيسى بلمصابيح
دالي يوسف مريم ريان
دالي يوسف مريم ريان
zineb bakhouche
zineb bakhouche
ملياني أحمد رضــــــــــــــا
ملياني أحمد رضــــــــــــــا
حلوز لخضر
حلوز لخضر
عبدالكريم بوخضرة
عبدالكريم بوخضرة
جعفر نسرين
جعفر نسرين
عبد الرزاق بادي
عبد الرزاق بادي
مليكة علي صلاح رافع
مليكة علي صلاح رافع
أميرة أيلول
أميرة أيلول
طاهر ماروك
طاهر ماروك
فضيلة زياية (الخنساء)
فضيلة زياية (الخنساء)
بوفاتح سبقاق
بوفاتح سبقاق
حسدان صبرينة
حسدان صبرينة
فاطمة اغريبا ايت علجت
فاطمة اغريبا ايت علجت
يوسف عمروش
يوسف عمروش
شيخ محمد شريط
شيخ محمد شريط
تواتيت نصرالدين
تواتيت نصرالدين
سيليني غنية
سيليني غنية
أنيسة مارلين
أنيسة مارلين
سماح برحمة
سماح برحمة
وحيدة رجيمي
وحيدة رجيمي
سعادنة كريمة
سعادنة كريمة
حمادة تمام
حمادة تمام
كمال خرشي
كمال خرشي
بامون الحاج  نورالدين
بامون الحاج نورالدين
دليلة  سلام
دليلة سلام
أبو يونس معروفي عمر  الطيب
أبو يونس معروفي عمر الطيب
علاء الدين بوغازي
علاء الدين بوغازي
آمال بن دالي
آمال بن دالي
Kharoubi Anissa
Kharoubi Anissa
أسعد صلاح صابر المصري
أسعد صلاح صابر المصري
علي بن رابح
علي بن رابح
حورية سيرين
حورية سيرين
كمال بداوي
كمال بداوي
أمال حجاب
أمال حجاب
محمد مهنا محمد حسين
محمد مهنا محمد حسين
زليخة بوشيخ
زليخة بوشيخ
محمد الزين
محمد الزين
السعيد بوشلالق
السعيد بوشلالق
سعدي صبّاح
سعدي صبّاح
وردة فاضل
وردة فاضل
جمال الدين الواحدي
جمال الدين الواحدي
Amina Guenif
Amina Guenif
يحياوي سعد
يحياوي سعد
وسيلة بكيس
وسيلة بكيس
مخفي اكرام
مخفي اكرام
دردور سارة
دردور سارة
فاطمة بن أحمد
فاطمة بن أحمد
الشاعر عادل سوالمية
الشاعر عادل سوالمية
مرزاق بوقرن
مرزاق بوقرن
صاد ألف
صاد ألف
فاطمةالزهراء بيلوك
فاطمةالزهراء بيلوك
نادية مداني
نادية مداني
arbi fatima
arbi fatima
شينون أنيس
شينون أنيس
وحيد سليم نايلي
وحيد سليم نايلي
الصـديق فيـثه
الصـديق فيـثه
حمدي فراق
حمدي فراق
رزيقة د بنت الهضاب
رزيقة د بنت الهضاب
شهيناز براح
شهيناز براح
د/ ناصرية بغدادي العرجى - نيويورك
د/ ناصرية بغدادي العرجى - نيويورك
وردة سليماني
وردة سليماني
عيسى فراق
عيسى فراق
زيوش سعيد
زيوش سعيد
جمال بوزيان
جمال بوزيان
علاء الدين بوغازي
علاء الدين بوغازي
عمار نقاز
عمار نقاز
سايج وفاء
سايج وفاء
مهدي جيدال
مهدي جيدال
سميرة منصوري
سميرة منصوري
okba bennaim
okba bennaim
tabet amina
tabet amina
   محمد الزين
محمد الزين
الطاهر عمري
الطاهر عمري
بدر الزمان بوضياف
بدر الزمان بوضياف
هاجر لعروسي
هاجر لعروسي
بوشيخ حسينة
بوشيخ حسينة

جميع الحقوق محفوظة لموقع سيدي عيسى

1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة
الراشدية
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على
info@sidi-aissa.com